اعداد الاطار العام للابحاث لكل التخصصات العلمية

اعداد الاطار العام للابحاث لكل التخصصات العلمية

اعداد الإطار العام

اعداد الإطار العام للأبحاث ورسالة الدكتوراة باللغة العربية او باللغة الانجليزية في كل التخصصات العلمية مطابق لأحدث اساليب التقويم الاكاديمي في العالم والمُعتمدة من الجامعات العالمية والعربية ،والكثير من خدمات طُلاب الدراسات العليا تجدونها متاحة لدى اكاديمية الوفاق للتطوير والبحث العلمي.

مما لا شك فيه ان “الإطار العام للبحث” او مقدمة البحث من أهم الاجزاء التي يتناولها الباحث الاكاديمي كجزء رئيس من أجزاء رسالة الماجستير او بحث الدكتوراة، ويحتاج كل طالب ان يُقدم إطار اطروحة الدكتوراة او الماجستير بعد بذل الكثير من الجهد والعمل الشاق والدراسة ليخرج إطار البحث الاكاديمي على النحو المطلوب الذي يرغب فيه مُشرفوا الرسالة الاكاديمية المتابعة له ولبحثه.

في الكثير من الاحيان يرفض مشرفوا الابحاث الاكاديمية الإطار العام للبحث بسبب عيوب في الصياغة او التكوين والبنية التي يجب ان يكون مطابق لها الاطار؛ ونحن فى اكاديمية الوفاق لخدمة طلاب الدراسات الاكاديمية نرغب في ان يحصل طلاب الماجستير والدكتوراة على افضل التقديرات ونساعدهم فى الحصول على إطار بحث منظم وبه من الصفات ما تضمن له القبول والتميز من اول مناقشة .

فجميع خدماتنا التي نقدمها لكم ذات مستوى عالي الى حد كبير من الجودة والتفرد والوضوح والملائمة لموضوع البحث او الرسالة سواء كانت رسالة ماجستير او دكتوراه , ومن احدى الخدمات الرائده لدى اكاديمية الوفاق اعداد الاطار النظري لرسائل الماجستير والدكتوراة

 

تسليم العمل خلال أسبوع من اعتماد الطلب

الخدمة متوفرة باللغتين العربية والانجليزية

إعداد الإطار العام حسب الأصول العلمية

ضمان اجراء التعديلات حسب الملاحظات

إعداد الإطار العام بمهنية عالية

كتابة علمية مصاغة بلغة قوية

احصل الآن على خدمة اعداد الإطار العام من أكاديمية الوفاق


 

على مدار السنوات السابقة من الخبرة والعمل في مجال “خدمات طلاب الدراسات العليا” استطاعت الاكاديمية بجمع وتكوين فريق من الاساتذة الجامعين من مُختلف الجامعات العربية والاجنبية فى الكثير من التخصصات العلمية لمساعدة من يطلب خدمات الرسائل الجامعية ،والأبحاث العلمية.

ماذا تعرف عن الإطار العام للبحث العلمي ؟

الإطار العام للأبحاث ورسالة الدكتوراة، او فصل المقدمة، او جدول المحتوى كلها مُسميات متعددة لمضمون واحد. الكثير من الباحثين الاكاديميين في اثناء عملهم على بحث ما لا يدركون الأهمية الحقيقية للإطار العام للبحث، ويترتب على ذلك ان تُصاب الرسالة العلمية بالضَعف اثناء المناقشة مع لجنة الاساتذة الكبار.

الإطار العام في البحث العلمي لرسالة الماجستير والدكتوراة يأتي بعد الانتهاء من “كتابة خطة البحث” ،وله قواعد خاصة واساليب كثيرة لكتابته وانتاجه. يجب على الباحث الاكاديمي ان يكون الإطار العام لبحثه العلمي متضمن للعناصر، والنقاط الأساسية في الرسالة العلمية للماجستير والدكتوراة، ليس هذا فحسب بل يجب التركيز ايضًا على العناوين الفرعية في الاطار البحثي للرسالة الأكاديمية، و وضع تقديمات لها.

 

اعداد الاطار العام

يترك معظم الباحثين الجُدد –لم يسبق لهم عمل بحث اكاديمي- ويستصغرون إطار اطروحة البحث ،والعاقبة بعد ذلك لن تكون مُرْضية لهم او للجنة المشرفة على الرسالة الاكاديمية.

ليعلم كل طلاب الدراسات والقائمين على إعداد رسائل الأبحاث العلمية ان كل تقصير فى الإطار البحثي سيُصيب كامل الرسالة بالهوان الشديد في كل اجزائها الباقية.

مراعاة إخراج إطار بحث جيد يجعل اللجنة المشرفة والقارئ للبحث فيما بعد يشعر بمدى ذكاء وقدرة القائم عليه على البحث الاكاديمي ودراسة مشكلة الرسالة دراسة كاملة.

الاحتواء والشمولية الكاملة لأجزاء الرسالة والبحث العلمي لا مفر منه عند القيام بكتابة إطار بحث ،وذلك ثابت في كل العلوم بمختلف انواعها.

ما مواصفات الإطار العام لبحث الماجستير والدكتوراة ؟

عند اعداد الإطار العام للأبحاث ورسالة الدكتوراة يجب ان يتم تناوله من الباحثين او القائمين على البحث طبقًا لمواصفات متعارف عليها بين الاساتذة الأكاديميين. سنعرض لكم تلك المواصفات بالتفصيل في ما يلي:

  • يجب ان يتصف إطار البحث العلمي بالتكامل الى حد كبير من بين اجزاء الرسالة العلمية، فلا نقص مقبول او اهمال لبعض الخطوط او العناوين الرئيسية او الفرعية في البحث الاكاديمي اثناء إعداد وكتابة الإطار العام للبحث. يجب ان يكون ذلك الإطار يُقدم للقارئ العادي او المتخصص المعرفة الكاملة حول المشكلة التي تناولتها الرسالة العلمية بالبحث والدراسة والمناقشة وتقديم الحلول، وان حدث عكس ذلك الأمر فلا فائدة من اطار البحث بين اجزاء ومكونات الرسالة. اسئلة الدراسة، وأهداف البحث الاكاديمي، والمفاهيم، والمصطلحات يجب ان تكون موجودة اثناء كتابة اطروحة إطار البحث الجامعي للماجستير او الدكتوراة.
  • هيكل البحث، جدول المحتوى، فصل المقدمة يعتمد في المقام الاول على الخطة العامة للبحث، ونجاح مناقشة الخطة مع اللجنة المُشرفة على البحث يكتُب النجاح للإطار في الرسالة الجامعية في كل الفنون والعلوم. كون “جدول المحتوى يلي في الترتيب خطة البحث يصنع له اهمية كبيرة بين اجزاء البحث الباقية.
  • الصفحات التي يتكون منها الإطار البحثي قد تكون عشر صفحات، وفي هذا العدد البسيط يجب على الباحث الجامعي ان يجمع كل معلومات الرسالة ومفاهيمها وعناوين بقية الاقسام .
  • يلزم الحصول على إطار بحث علمي الكثير من المصابرة، والجهد والدراسة المستمرة فى استراتيجيات كتابة الرسالة كلها بأجزائها المتباينة، ولمَ كل هذا العناء اذا كان من الممكن لجميع طلاب الدراسات العليا التعامل مع اكاديمية الوفاق لتطوير البحث العلمي ومن بها من اساتذة كبار في المجالات المختلفة جاهزون لتقديم خدمات الابحاث العلمية للجميع.

 

اعداد الاطار العام

طُرق اعداد الإطار العام للأبحاث ورسالة الدكتوراة

كيف تحصل على إطار بحث لرسالة الماجستير او الدكتوراة مناسب؟ وما السُبل التي تؤدي الى هذا؟ ان الاجابة على تلك الاسئلة المهمة تجدونها من خلال متابعتكم للموضوع كله. الاساس السليم لتجهيز اطروحة إطار بحث ماجستير او دكتوراه هو الشمولية وقدرة الإطار على الإلمام بكل تلابيب الرسالة العلمية في هذا العدد المحدود من الصفحات.

اول طريقة لإعداد الإطار في البحث هي ان يقوم الباحث او طالب الدراسات العليا نفسه بتحضير اطروحة إطار البحث الخاص به، ويلزمه لذلك امور كثيرة ،وأسباب متعددة ليضمن بها إنتاج إطار بحث على المستوى المطلوب، وتتوفر به العوامل الرئيسية التي يتحدد بها الشكل العام للإطار الشامل لمضمون الرسالة العلمية بمكوناتها المتعددة.

 فى الغالب لا ينجح معظم الباحثين الأكاديميين اثناء اعداد الإطار العام للأبحاث ورسالة الدكتوراة، ويترتب على ذلك ان يُعيد الباحث الكرة من اولها بمزيد من التعب والبحث، بالإضافة الى التأثيرات النفسية السلبية التي يُصاب بها الباحث.

الطريقة الثانية لإعداد الإطار العام للأبحاث ورسالة الدكتوراة تكون من خلال التعامل مع اكاديمية الوفاق لتطوير البحث العلمي، التي تخدم قاعدة عريضة من طلاب الدراسات العليا في الجامعات العربية والأجنبية المعروفة التي سجل فيها الباحث .

نضمن لعملائنا الكرام من طلبة الماجستير والدكتوراه ان يحصلوا على الإطار العام للأبحاث العلمية القائمين على دراستها ينالون به القبول المباشر والسريع لأبحاثهم. يقوم على عمل تلك الأجزاء من رسائل الأبحاث العلمية فى الماجستير والدكتوراه مجموعة من رؤساء الأقسام المعروفين بين أساتذة الجامعات العربية.

خدمات الدراسات العليا لا تقتصر على بلد عربي واحد، وانما كل البلدان والدول العربية، خدماتنا الأن في السعودية ،وفى الإمارات العربية المتحدة، مصر، الكويت، والعراق. كل خدمات الأبحاث ورسائل الماجستير والدكتوراة التي تقدمها اكاديمية الوفاق تتميز بجودة عالية، وبمطابقتها لمعايير التقييم المعروفة والمعمول بها في الجامعات الكُبرى بالشرق الأوسط وأوروبا. اسعار خدماتنا مناسبة للجميع ولا تُمثل عائق امام الحصول على خدمات الرسائل والأبحاث.

توفير الإطار العام للأبحاث العلمية الاكاديمية

مصادر الحصول على الإطار البحثي للماجستير او الدكتوراه الصحيحة والموثوق بقوتها وملائمتها للجنة المشرفة على البحث الاكاديمي هي من خلال التعامل مع اكاديمية الوفاق لتطوير البحث العلمي بالوطن العربي. تجتمع لدينا كل المقومات التي تساعدنا في احتلال المرتبة الاولى بين كل من يخدم طلاب الدراسات العليا في المنطقة.

كون اعداد الإطار العام للأبحاث والرسالات العلمية امر صعب بسبب ما يجب توافره في اطروحة الإطار من معلومات هامة تخص الرسالة والبحث العلمي والقدرة على شمول الإطار لهذا كله يجب الاهتمام بهذا المكون من الرسالة اكبر اهتمام ممكن.

اعداد الاطار العام لرسالة الماجستير يختلف بعض الشيء عن نظريه في رسالة الدكتوراة ، فالأخير يجب ان يكون اكثر من الاول في عدد الصفحات، وبعض المعايير التي تضبطه؛ ويعود ذلك الى حجم الرسالة والاختلافات الجوهرية بين بحث رسالة الماجستير عن بحث رسالة الدكتورة. 

 

الاشراف على الرسالة العلمية للماجستير والدكتوراه

الإشراف على الرسالة إن اعداد رسالة الماجستير والدكتوراة تأخذ وقتا طويلا وتمر عبر مراحل، لذلك فهي غير سهلة وتحتاج إلى... read more

خدماتنا

تقدم لكم أكاديمية الوفاق للبحث والتطوير الخدمات الأكاديمية للمساعدة في انجاز مهمتك بدءا من اقتراح العنوان وحتى مرحلة التدقيق اللغوي

Share this post

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


تواصل معنا الآن