التقديم للدراسات العليا

التقديم للدراسات العليا

التقديم للدراسات العليا

إذا أردنا أن نورد تصنيفاً أو تعريفاً للشعوب المتحضرة فإن الإجابة حتماً ستكون كما يلي ؛ تقاس حضارة الشعوب بمدى اهتمامها بالعلم والتعليم.

لأنه بالعلم تزدهر الأمم وتتطور الشعوب، لذا نقول أن العلم سفينتنا للنجاة من بر الظلمات إلى بر النور.

إن العلم مبني على أسس موضوعية وأدلة دامغة وبراهين لا تقبل الشك، له أثر إيجابي كبير على تشكيل قاعدة.

تنطلق من خلالها الشعوب لتحقيق حزمة من الإنجازات العلمية العظيمة.

وهناك علم أو تعليم أكاديمي، حيث يدرس الطالب ويتخرج ثم يقدم لنيل درجة علمية مرموقة مثل الدراسات العليا.

والآن في هذا المقال سنستعرض:

  • تعريف الدراسات العليا.
  • آلية التقديم للدراسات العليا لبعض الجامعات العراقية .
  • الأثباتات العلمية الهامة للتقديم للدراسات العليا.

تعريف الدراسات العليا:

تعريف الدراسات العليا: هي مرحلة تأتي بعد المرحلة الجامعية الأولى، حيث يلجأ لدراستها كل مجتهد ومحب للعلم.

بهدف اكتساب المزيد من العلوم والمعارف الخبرات وتحسين وضعه العلمي والمادي بآن واحد.

هناك تفاوت بين جامعة وأخرى، ودولة وأخرى لناحية تقديم طلبات دراسات عليا، وسنبدأ بهذا المقال بعرض شروط تقديم دراسات عليا لأبرز الجامعات العراقية.

آلية التقديم للدراسات العليا في الجامعات العراقية :

  1. الجامعة التكنولوجية هندسة الإنتاج والمعادن :

تشترط الجامعة أن يكون المعدل بحدود 65% من رسالة الماجستير، الدكتوراه 70% من المعدل.

و بالنسبة لشرط العمر ينبغي أن يكون لدراسة الماجستير لا يزيد عن 45 سنة، أما الدكتوراه لا يزيد عن 50 سنة.

وتجدر الإشارة إلى أن هناك بعض الاستشارات للمتقدمين لدراسة الدبلوم وذلك من ناحية العمر والمعدل المحقق.

ويؤخذ بعين الاعتبار الشرط الوظيفي يعني أنه بالنسبة للماجستير يجب أن تكون مدة دوامه في الوظيفة سنتين على الأقل.

أما بالنسبة للدكتوراه  يحق للمتقدمين من الموظفين الذين حصلوا على تقدير جيد جداً للماجستير.

من التقديم مع إعفاء شرط الخدمة لمدة سنتين.

بعد تلك الإجراءات تجرى عملية مقابلة وفحص للوقوف على الحالة البدنية والنفسية لمتقدم قبل أن يتم إعلان النتائج بشكلها النهائي.

وتلزم الجامعات إخضاع متقدمين للدراسات العليا إلى دورة تنمية مهارات في تقنيات الحاسوب واللغة الإنجليزية لمدة أسبوع على الأقل.

وبعض الجامعات تختلف في شروط تقديم للدراسات العليا، حيث هنالك جامعات تشترط دراسة الماجستير 65% من المعدل .

الدكتوراه 70% من المعدل .

ومن الخطوات التالية ترسل الموافقات وتمنح منحة او مساعدة مالية لصاحب الدراسة ولمرة واحدة فقط.

10أفكار لا يمكن لطالب الدراسات العليا أن يستغني عنها!

  1. كلية العلوم وجامعة القادسية college of science:

من أهم الأوراق والوثائق التي تطلبها الجامعة ؛ وثيقة تخرج مصدقة أوصلاً مع كتابة المعدل بالأرقام.

بالنسبة للدكتوراه يتم تقديم شهادة البكالوريوس بالإضافة إلى شهادة الماجستير، هذا إذا كانت الشهادة ممنوحة من العراق.

ولكن هناك بعض الطلاب يحصلون على شهادات جامعية من خارج دولتهم، حيث في هذه الحالة يتقدم الطالب بطلب تعديل شهادته عند لجنة مختصة.

وعند الموافقة على التعديل يعطى شهادة مصدقة أصولاً ومعترف فيها كونها صادرة عن لجنة تضم خيرة الأساتذة واهل الاختصاص مفوضين من قبل الدولة.

من شروط التقديم أن يرسل صاحب الدراسة بطلب تقديم مرفق بدرجة المعدل والسنة التي تخرج فيها.

أما بالنسبة للقائمين على العمل يتوجب عليهم إرسال كتاب خطي فيه موافقة مسؤول العمل أو المدير.

حيث يكتب فيه لا مانع لدى الجهة الموظفة من السماح للطالب بمنحه إجازة للتقديم للدراسة العليا، موقعاً من الدائرة الموظف فيها.

ونتيجةً لتطور وسائل الاتصال والتقنيات ومع ظروف خاصة يعيشها العالم، أصبح بإمكان الطالب تقديمها عبر الوسائل الإلكترونية أو على موقع الجامعة.

حيث يمكن للمتقدم عمل نسخ من الاستمارات الإلكترونية وإرسالها إلى الجامعة مع الحفاظ على عدم وجود أي شطب.

أو تعديل أو حك لأي من المعلومات الموجودة فيها.

بالإضافة إلى ما تقدم، يرسل صاحب الطلب استمارة يبرز فيها الشهادات الدراسة والأكاديمية التي حصل عليها والمصدقة أصولاً.

مع مراعاة الالتزام بدقة وصحة المعلومات الواردة فيها.

بعد تقديم الأوراق هناك أمور شكلية تتعلق بإرسال صورة عن البطاقة وصور شخصية وصورة عن الهوية وسند الإقامة.

تلك كانت أهم الشروط التي تضعها معظم الجامعات للتقديم إلى الدراسات العليا.

بالإضافة إلى ما ذكرناه، يجب هناك أن يكون مشرف مختص برتبة أستاذ أو مساعد يلجأ إليه الطالب المتقدم للمشورة والوقوف على الملاحظات.

التي تمكنه من إنجاز رسالته بأقل أخطاء.

أهمية نشر الأبحاث العلمية للباحث العلمي و طلبة الدراسات العليا

الأثباتات العلمية الهامة للتقديم للدراسات العليا :

ثمة أوراق علمية هامة تطلب من المتقدم للدراسة وهي ما يلي :

  • أن تكون الشهادة مصدقة أصولاً من جهة رسمية ومعترف فيها.
  • يتم تقديم كتاب يبين فيه عمر المتقدم والتخصص الدراسي الذي يرغب في دراسته، ولكن هناك طلاب يرغبون في التقديم لمساعدة مالية من الجامعة.
  • فإذا كان طالب الدراسة يرغب في المساعدة فعليه تقديم طلب وإرساله إلى دائرة البعثات يبين فيه رغبته بشموله للمنح المالية.
  • بعد التجميع لهذه الطلبات يتم عمل دراسة وتدقيق ثم تأتي موافقة السفارة.

 و ختاماً نود قول ؛ إن السعي لكسب المزيد من أفكار والمعارف وتحقيق المراكز المرموقة هي أمنية يطمح لتحقيقها كل مجتهد، وكما يقال؛ لكل مجتهد نصيب.

ومن خلال العلم نرتقي ونصل إلى ما نريد، وإن تحقيق هكذا أمنيات يحتاج إلى جهد ودراسة وعمل .

يصل بالنتيجة إلى إنجازات مشرفة على المستوى الشخصي والفردي.

وإن أي مجهود لا بد أن يعود بالنفع لاحقاً سواء من جهة الارتقاء وظيفياً أو مادياً.

أضف إلى ذلك السمعة العلمية التي سيحققها صاحب الدراسة نتيجة لعمله المميز واجتهاده الدؤوب.

نتمنى لكم الاستفادة ، و الله ولي التوفيق .

Share this post

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


Call Now Buttonتواصل معنا الآن