عيوب المنهج الوصفي - أكاديمية الوفاق

عيوب المنهج الوصفي

عيوب المنهج الوصفي

عيوب المنهج الوصفي

يأتي المنهج الوصفي في مقدمة المناهج العلمية المستخدمة منذ القدم في البحث العلمي ، و بالرغم من عيوب المنهج الوصفي ،  فهو يمثل أحد المناهج الهامة و القديمة التي إعتمد عليها الباحث العلمي لدراسة الظواهر المختلفة ، و ذلك عن طريق وصفها و ملاحظتها و إستخراج أهم العلاقات بين المتغيرات المختلفة بينها  ، و بالرغم من ظهور الكثير من المناهج العلمية الأخرى ، إلا أنه يظل أحد المناهج المتبعة حتى اليوم في دراسة نوعيات معينة من الظواهر كمنهج علمي معتد به ، لذا سوف نوضح في هذا المقال ما هو المنهج الوصفي ، و ما هي العيوب التي يمكن أن تعيبه عن غيره من المناهج العلمية المستخدمة في البحث و الدراسة .

ما هو المنهج الوصفي :

في العصر القديم ، و تحديدا مع ظهور علم الإجتماع ، ظهر المنهج الوصفي لدراسة الظواهر الإجتماعية بآليته المعروفة ، حيث كان الوسيلة التي يقوم الباحثين بالإعتماد عليها في البحث و الملاحظة و الدراسة و إصدار النتائج النهائية .

و بالرغم من عيوب المنهج الوصفي ، إلا أنه يتسم دائما بدقته و مصداقيته ، فهو منهج يتم إستخدامه عن طريق ملاحظة الظواهر الإجتماعية و الإنسانية ، و من تسجيل كل ما يتعلق بالظاهرة موضوع البحث ، وفقا لخطة ملاحظة زمانية دقيقة ، و بطرق الملاحظة العلمية المحكمة و المتعارف عليها في البحث العلمي ، ثم تدوين الملاحظات ضمن المنهج الوصفي ، و تجميعها و تحليلها بطرق التحليل العلمي المختلفة ، ثم إصدار النتائج المطلوبة من الدراسة العلمية بالمنهج الوصفي .

خصائص المنهج الوصفي :

يوجد العديد من الخصائص التي يتسم بها المنهج الوصفي عن غيره من المناهج العلمية ، و من أهم تلك الخصائص :

1 – يستخدم المنهج الوصفي الطرق الكمية و الكيفية :

من أهم خصائص المنهج الوصفي أنه يستخدم به كل من الطرق و الأساليب الكمية و الكيفية ، و هو ما يجعله أحد المناهج الشاملة في دراسة الظواهر المختلفة ، و هي أحد أهم مميزات المنهج الوصفي .

2 – إستخدام الأسئلة في جمع المعلومات أكثر من إستخدام الفروض :

يختص المنهج الوصفي في أغلب الأحيان بدراسة الظاهرة الإجتماعية ، و هنا تكون الوسيلة المستخدمة في جمع البيانات اللازمة للبحث العلمي غالبا ما تكون الأسئلة ، التي يتم وضعها بطرق معينة حتى يمكنها أن تغطي جميع جوانب البحث العلمي المطلوبة .

3 – العقلانية و التحليلية :

من أهم مميزات المنهج الوصفي هو إعتماده الكبير على إعمال العقل ، و تحليل البيانات و المعلومات التي يتم جمعها من وسائل جمع البيانات المختلفة ، و هذا يجعله من أكثر مناهج البحث العلمي عقلانية و تحليلية  ، و بالجودة و الدقة المطلوبة في الأبحاث العلمية المختلفة .

4 – الموضوعية :

من أهم خصائص المنهج الوصفي ، و من أهم ما يجعله بعيدا عن عيوب المناهج الأخرى هي الموضوعية ، حيث تحتل الموضوعية جانبا كبيرا من مميزات النتائج التي تصدر من المنهج الوصفي ، لذا فهو أحد المناهج التي لا يمكن الإستغناء عنها في البحث العلمي .

المنهج الوصفي
عيوب المنهج الوصفي

أهم عيوب المنهج الوصفي :

بالرغم من المميزات التي يتمتع بها المنهج الوصفي ، إلا أن به أيضا بعض عيوب هامة ، قد تقف في وجه الباحث العلمي أثناء تفكيره في إستخدام المنهج الوصفي ، و من أبرز عيوب المنهج الوصفي :

1 – عيوب المنهج الوصفي من ناحية تعميم نتائجه :

قد يكون إستخدام المنهج الوصفي مفيدا لدراسة العديد من الظواهر ، و الإجابة عن العديد من الأسئلة و المشاكل البحثية المختلفة في المجالات الإجتماعية و الإنسانية ، و لكن تظل النتائج التي يتم إصدارها من المنهج الوصفي متصلة بالمشكلة ذاتها ، أي متصلة بمكان و زمان المشكلة المطروحة للبحث ، و هذا يعني عدم قدرة الباحث العلمي على تعميم النتائج من هذا البحث ، و تلك من أبرز عيوب المنهج الوصفي .

2 – محدودية القدرة على التنبؤ بمسار المشكلة :

من أهم عيوب المنهج الوصفي ، هي محدودية القدرة على إستخدام التنبؤ بالخطوة القادمة في المشكلة البحثية ، حيث أن الظاهرة موضوع الدراسة دائما ما يتم دراستها في المجتمع بشكل طبيعي ، مما يجعلها أكثر عرضة للظروف الخارجية المختلفة ، و عدم القدرة على التحكم في مسارات المشكلة المستقبلية ، فتكون الدراسة رهن للوقت الحاضر دائما ، و هذا أيضا من أهم عيوب المنهج الوصفي .

3 –  وقوع الباحث العلمي في التحيز في بعض الأحيان :

بالرغم من أن المنهج الوصفي يتسم في الكثير من الأوقات بالموضوعية ، إلا أن هناك بعض المواقف التي قد تجعل المعلومات التي يقوم الباحث العلمي بجمعها بها بعض التحيز ، و ذلك عندما يقوم الباحث العلمي بتفضيل بعض المصادر لجمع المعلومات عن المصادر الأخرى ، و هنا يفقد البحث العلمي المستخدم به المنهج الوصفي نزاهته و بعده عن التحيز ، و يدخل في دائرة التحيز و البعد عن الموضوعية ، و يصاب بأحد عيوب المنهج الوصفي الأكيدة.

4 – و أخيرا عدم مصداقية المصادر للمعلومات في بعض الأحيان :

و تلك من أهم عيوب المنهج الوصفي على الإطلاق ، و قد يتعرض لها الباحث العلمي دون أن يعلم ، و ذلك لأن مصادر جمع المعلومات دائما ما تكون غير دقيقة و ربما تخضع للأهواء و الآراء الشخصية ، لذا فهي تعتبر عيبا من عيوب المنهج الوصفي الواضحة .

يمكنك معرفة المزيد حول المنهج الوصفي ماهيتة وادواته من خلال متابعة الفيديو التالي :

Share this post

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


تواصل معنا الآن