بحوث منشورة في مجلات علمية

بحوث منشورة في مجلات علمية

بحوث منشورة في مجلات علمية

تعتبر المجلات العلمية الوسيلة الأولى للباحثين و القراء المهتمين بالحصول على معلومات دقيقة و حديثة يستندون إليها في دراستهم أو فرضياتهم و من ناحية أخرى تعتبر المبر الذي يطلقون منه نتائج هذه الدراسات و يحققون غاياتهم بنشر هذه الأبحاث في مجلات علمية معروفة و مشهورة ، و كان للتكنولوجيا و الإنترنت الدور الأساسي في تسهيل المهمة على الباحثين من خلال توفير وسيلة وصول لهذه الأبحاث و دراستها دون عناء الذهاب إلى مراكز المجلات أو دور النشر و كذلك الاطلاع على الدراسات الأجنبية و التي كان يصعب الوصول إليها . 

الأبحاث المنشورة في مجلة علمية

الكثير من الأهميات تلحق ببحوث منشورة في مجلات علمية ، فبالنسبة للباحثين و الدارسين المهتمين بالنشر فيها فهي تعد منبر مثالي للتعريف بالنتائج المثمرة و الخارجة من قريحة أذهانهم و الإبداع العلمي الذي قدموه ، و هدفهم من هذا كله الشهرة و المكانة الاجتماعية و العلمية ، كذلك قد يكون الهدف نشر دراسة لحل مشكلة اجتماعية أو تطوير أحد نواحي المجتمع . 

و من جهة ثانية فبعض الباحثين يهتمون بالنشر في مجلات علمية لتحقيق متطلبات الدراسات العليا و شروط التقديم لرسائل الماجستير أو الدكتوراه و التي تتطلب وجود بحوث منشورة في مجلات علمية بأسمائهم، أو بهدف الترقية الوظيفية في المؤسسة أو المنظمة التي يعملون بها . 

كذلك يهدف البعض من الباحثين لتحقيق المكاسب من خلال بحوث منشورة في مجلات علمية بأسمائهم و التي قد تحقق منها المجلة مكاسب تتقاسمها مع الباحثين أو تتحمل أعباء النشر و تدفع للباحثين في حال كانت المجلة جديدة و الأبحاث قيمة . 

بالنسبة للمجلات العلمية فإن وجود بحوث منشورة في مجلات علمية تعلي و تقوي من مركز هذه المجلة و ترفع من شأنها و بالأخص في حال كانت هذه البحوث ذات جودة عالية ، فهذه الأبحاث ستدفع الكثير من المهتمين لزيارة موقع المجلة و الاقتباس منها , و بالتالي فالبحث سيصنع قيمة للمجلة من خلال رفع معاملات القياس فيها مثل معامل التأثير الخاص باعتماد isi و الذي يهتم بنسبة الاقتباسات من المجلة ، و نتيجة هذا القياس سيدون باسم المجلة في قواعد البيانات هذه و يجذب الباحثين بالتالي إليها . 

و كما ذكرنا سابقا فإن لبحوث منشورة في مجلات علمية أهمية مثلى للقراء و الباحثين في اعتمادها في أبحاثهم أو كنوع من زيادة المعرفة الموثوقة . 

 

بحث منشور في مجلة علمية

تخضع الأبحاث المنشورة في مجلة علمية لمجموعة من القواعد و الضوابط و التي تسهل على الباحثين و القراء الوصول إلى ما يسعون إليه من خلال الكتابة بتنسيق منتظم و منهجية البحث العلمي ، و هذه المنهجية يجب اتباعها و الالتزام بها في أي بحث علمي حسب التالي :

 

  • عنوان البحث :

و هذا العنوان يجب أن يكون مختصر مفهوم و دال على مضمون البحث , لذلك يجب العناية في اختيار هذا العنوان و التأني في انتقائه ، و هذا العنوان يعكس القضية البحثية و يجذب القراء له . 

 

  • مقدمة البحث:

عنصر مهم و رئيسي في منهجية البحث ، و المقدمة في بحوث منشورة في مجلات علمية يجب أن تكون مختصرة بعض الشيء ,و فيها يوضح الباحث أهمية البحث و الأسباب التي دفعته لهذه الدراسة و الظواهر و المشاكل التي سيتم حلها ، كذلك يوضح الباحث فيها المنهج البحثي المتبع في هذا البحث ، فكل دراسة يجب اتباع فيها منهج محدد يتبع عادة لاختصاص البحث و من هذه المناهج المنهج الوصفي و الاستقرائي و التجريبي و غيرها ، و على الباحث تقديم و توضيح اختلاف بحثه عن الأبحاث المنشورة في نفس المجال ، كذلك على الباحث في المقدمة التعريف بالحدود الزمنية و المكانية مثل المدينة و المنطقة التي وقعت فيها المشكلة و تاريخ هذه المشكلة و الفترة الزمنية التي قامت فيها هذه الدراسة و العينات التي يتم اختبارها و تطبيق العمليات البحثية عليها . 

 

  • هدف الدراسة

: يعتبر هذا العنصر خطوة هامة في مضمون بحوث منشورة في مجلات علمية ، و فيه يقدم الباحث الأهداف التي يسعى لتحقيقها من خلال هذه الدراسة و النتائج المتوقع الوصول إليها ، و هذه الأهداف يجب أن تكون مبنية على أساس المشكلة و البيئة التي تتم فيها الدراسة . 

 

  • موضوع البحث :

أو مشكلة الدراسة و فيها يقدم الباحث توضيح بجوانب المشكلة و التأثيرات المتعلقة بها . 

 

  • الفرضيات :

و هي عنصر رئيسي أيضا في أي دراسة بحثية و فيها يضع الباحث الأسئلة و الافتراضات التي سيعتمدها في الدراسة و يبحث عن إجابات عنها و إثباتات اعتمادا على مبرهنات و أبحاث سابقة للوصول إلى النتائج المرجوة من هذه الدراسة . 

 

  • نتائج البحث :

و هي ما سعى الباحث أو المهتم بهذه الدراسة لمعرفته لذلك يجب أن تكون هذه النتائج مكتوبة بطريقة واضحة و صريحة بعيدة عن الكلمات و العبارات الغير مفهومة أو النظريات غير المبرهنة في البحث ، فهذه النتائج هي صياغة ما توصل إليه الباحث و أهم عنصر في بحوث منشورة في مجلات علمية . 

إضافة إلى ذكر التوصيات في بحوث منشورة في مجلات علمية و المقترحات لمشكلة البحث ، و ذكر المصادر و المراجع التي استند إليها في عملياته البحثية حفاظا على أخلاقيات النشر و حقوق الباحثين و المفكرين . 

 

أبحاث جاهزة للنشر في مجلة علمية

هذه الأبحاث يجب أن يتم مراجعتها و التأكد من جميع تفاصيلها قبل إرسالها إلى المجلة لتجنب الأخطاء التي قد تسبب في إعادة الملف للباحث أو رفض البحث من قبل المجلة , لذلك بداية يجب أن تكون فكرة البحث مقنعة و النتائج دقيقة , و من ثم اختيار مجلة علمية مهتمة بالنشر في اختصاص البحث , و أن تكون هذه المجلة معتمدة و ذات مصداقية ليتم النشر فيها ، و لاختيار هذه المجلة على الباحث الاطلاع على المجلات من خلال المواقع الإلكترونية الخاصة بها و التعرف على اعتماداتها و تصنيفاتها و لجان التحكيم فيها و مدة النشر و السرعة و الفترات التي يتم النشر فيها و كل ما يتعلق بهذه المجلة . 

و من ثم يقوم الباحث بمراجعة الأوراق البحثية و اطلاع بعض الخبراء عليها قبل إرسالها للمجلة و الأخذ بنصائحهم و تصحيح الأخطاء التي قد يشيرون إليها . 

بحث منشور في مجلة علمية

المجلات العلمية كثيرة و متعددة و عدد كبير من بحوث منشورة في مجلات علمية عربية أخذت مكانة و شهرة كبيرة من خلال تأثير المجلة عليها، و لتسهيل المهمة على المتقدمين بالنشر قمنا باختيار عدد من المجلات العلمية التي ستخدم الغايات و المتطلبات التي يطمح لها الباحث :

  • المجلة الإلكترونية الشاملة متعددة التخصصات
  • المجلة الإلكترونية الشاملة متعددة المعرفة لنشر الأبحاث العلمية و التربوية MECSJ
  • مجلة العلوم التربوية – جامعة الملك سعود
  • مجلة جامعة أم القرى

 

Share this post

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


Call Now Buttonتواصل معنا الآن