تعريف الرسائل الجامعية

تعريف الرسائل الجامعية

تعريف الرسائل الجامعية

الرسائل الجامعية وهي رسائل الماجستير وأطروحات الدكتوراه التي يقوم الطالب بإعدادها في سنوات دراسته من أجل نيل الشهادة بعد أن يقوم بمناقشتها أمام لجنة المناقشة المختصة.

وللرسائل الجامعية دور كبير في تطوير العلوم وتقدمها، وذلك من خلال المعلومات المفيدة التي تقدمها تلك الرسائل والتي تساهم في تطوير العلم.

ومن خلال الرسائل الجامعية يقوم الطالب بإثبات صحة بعض النظريات ونفي البعض الآخر، بالإضافة لتناوله مواضيع جديدة لم تسبق دراستها من قبل.

ولا يعد إعداد الرسائل الجامعية بالأمر السهل، حيث تتطلب هذه الرسائل التزام الطالب بمجموعة من الخطوات التي وضعتها الجامعات العالمية، ومن خلال السطور القادمة سنتعرف على هذه الخطوات.

ما هي خطوات إعداد الرسائل الجامعية؟

1 – اختيار عنوان الرسائل الجامعية: تعد هذه الخطوة من أهم وأبرز خطوات إعداد الرسائل الجامعية، فالعنوان أول الأشياء التي يلاحظها القارئ، لذلك يجب أن يكون جذابا ومميزا، ويشد القارئ للاطلاع على هذه الرسالة.

وحتى يكون العنوان جيدا لا بد أن تتوفر فيه مجموعة من الشروط ومن أهم وأبرز هذه الشروط الطول المناسب، ملائمة الموضوع، الوضوح وسهولة الحفظ والخلو من الكلمات الغامضة والغير مفهومة.

2 – اختيار موضوع الرسائل الجامعية: تعد هذه الخطوة أولى الخطوات، حيث يجب أن يحرص الطالب على اختيار موضوع من مجال بحثه العلمي، ويجب أن يكون الموضوع جديدا ولم يستهلك، وأن يقدم فائدة تساعد على تطور التخصص، وأن يكون قابل للدراسة ومشكلته قابلة للحل.

3 – مقدمة الرسائل الجامعية: أولى الأمور التي يطلع عليها القارئ لكي يتعرف من خلالها على البحث العلمي، لذلك يجب أن تكون المقدمة مصاغة بطريقة صحيحة وسليمة، ويجب أن تحتوي على الأسباب التي دفعت الباحث للقيام بالبحث العلمي، وعلى المنهج الذي استخدمه لحل مشكلة البحث الموجودة في بحثه العلمي.

4 – إعداد خطة الرسائل الجامعية: قبل أن يبدأ الباحث بإعداد الرسائل الجامعية يجب أن يقوم بوضع خطة يحدد من خلالها الطريق الذي سيسير عليه أثناء إعداد البحث العلمي، يجب أن تكون الخطة مقنعة لكي تنال موافقة لجنة المناقشة، ولا يجب أن يبدأ بإعداد البحث العلمي إلا بعد أن ينال الضوء الأخضر من لجنة المناقشة.

5 – الإطار النظري والدراسات السابقة: تعد هذه الخطوة من أهم وأبرز خطوات الرسائل الجامعية، فمن خلالها يعرض الطالب بحثه العلمي بشكل مفصل، لأنها أكبر أقسام الرسائل العلمية، ويجب أن يتم مراعاة توضيح الفروق ما بين الدراسات السابقة والإطار النظري وأوجه التشابه الموجودة بينهما.

6 – تحديد منهج الرسائل الجامعية: تعد هذه الخطوة من أهم وأبرز الخطوات، حيث يجب أن يحدد الطالب هذا المنهج بدقة كبيرة، ويتم هذا الأمر من خلال اطلاع الطالب على مناهج البحث العلمي، ومعرفة خصائص كل منهج منها، وذلك حتى يكون قادرا على اختيار المنهج المناسب لبحثه العلمي.

7 – تحديد مشكلة الرسائل الجامعية وأهدافها: يجب أن يقوم الطالب بتحديد المشكلة التي سيقوم بحلها من خلال بحثه العلمي، ويجب أن تكون هذه المشكلة قابلة للحل، وأهدافها موضوعية ومصاغة بطريقة صحيحة وقابلة للتحقيق، لأن المشكلة المستحيلة التحقيق والأهداف الصعبة تهدر جهد الباحث ووقته.

8 – إجراء التحليل الإحصائي: يجب أن يقوم الطالب بإجراء التحليل الإحصائي للرسائل الجامعية التي يقوم بإعدادها، وذلك لكي يتأكد من صحة النتائج التي يتوصل إليها قبل أن يقوم تعميمها.

9 – الخاتمة والتوصيات: تعد الخاتمة والتوصيات من أهم وأبرز خطوات الرسائل العلمية، وفيها يقوم الباحث بعرض النتائج التي توصل إليها في بحثه العلمي كما يقوم بذكر التوصيات التي يمكن للآخرين الاستفادة منها في أبحاثهم العلمية.

10 – المصادر والمراجع: وهي مجموعة المصادر والمراجع التي عاد إليها الباحث خلال إعداده للبحث العلمي، ويجب أن يقوم الباحث بالعودة لعدد كافي من هذه المصادر والمراجع، وترتيبها بشكل صحيح ومنطقي، حيث يتم وضع المصادر العربية على جهة والأجنبية على جهة أخرى.

ما هي أهداف الرسائل العلمية؟

تتعدد أهداف الرسائل العلمية ومن أهم وأبرز هذه الرسائل ما يلي:

1 – الحصول على شهادات علمية جديدة كشهادة الماجستير والدكتوراه.

2 – التأكد من صحة المعلومات الواردة في الرسائل القديمة، وإثبات صحتها أو نفي صحتها.

3 – نقد الرسائل العلمية السابقة الموجودة في مجال البحث العلمي وتحليلها. الاستفادة من الرسالة في تطوير العلوم، والحصول على عوائد مادية، حيث يمكن تحويلها لكتاب وبيعها.

5 – ومن خلال ما سبق نرى وجود أهمية كبيرة للرسائل الجامعية، والتي تنعكس بشكل إيجابي على الطالب والتخصص الذي يدرسه فيه.

وفي الختام نرجو أن نكون وفقنا في تقديم معلومات وضحنا من خلالها كافة الأمور المتعلقة بتعريف الرسائل الجامعية.

Share this post

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


Call Now Buttonتواصل معنا الآن