خطوات اعداد البحث العلمي - أكاديمية الوفاق

خطوات اعداد البحث العلمي

خطوات اعداد البحث العلمي

خطوات اعداد البحث العلمي

قبل الدخول في تفاصيل اعداد البحث العلمي و جزئياته يجب علينا اولا معرفه ماهية البحث العلمي

 تعريف البحث العلمي يمكن تعريف اصطلاح البحث العلمي بانه التنفيذ او العمل او الاجراء الذي يقوم بوضعه شخص مختص في مجال ما او فرع من العلوم بغرض و بهدف التوصل الى اكتشاف شيء جديد في هذا المجال لم يتوصل اليه احد من قبل ويترتب على هذا التواصل للمعلومة الجديدة أو الفائدة  الجديدة اضافه ذات فائدة الى المجال الذي يتم فيه البحث وبالتالي انجاز جديد لم يسبقه اليه احد وكذلك يسعى البحث العلمي لإكمال النواقص في مجالات البحث العلمي المختلفة من مالم تستطع الابحاث السابقة اكماله او انجازه او تتميمه وكذلك يستخدم البحث العلمي من اجل اثبات الآراء والافكار المختصة بعلوم معينة وكذلك محاولات نفيها ويمكن اطلاق مصطلح البحث العلمي على كل العمليات التي تحدث لاكتشاف نوع من انواع المعرفة او العمل على تنميه تلك المعارف او الاسهام العام في نمو البشرية والإنسانية في اي مجال

طريقه اعداد البحث العلمي المتبعة والشائعة بين جموع الباحثين في مجال البحث العلمي

تعد اول خطوه من خطوات اعداد البحث العلمي اختيار عنوان وموضوع للبحث العلمي

ويكون دور الباحث استخدام الدقة والموضوعية في اختيار عنوان و موضوع بحث بحيث يكون العنوان جديد لم يسبق ان استعمله  احد من الباحثين الاخرين وهو كذلك لابد ان يتصف  بالوضوح في المعاني والمفردات وكذلك الدقة بمعنى ان يكون العنوان شاملا لما يحتويه البحث بجميع جزئياته مانعا غير تلك الجزئيات من الدخول تحت هذا العنوان

ثانيا المقدمة البحثية

 و هي اول خطوه يقوم الباحث بإعدادها بعد الانتهاء من كتابه عنوان و موضوع البحث الا انها من الناحية الإجرائية والتنفيذية تكون هي الخطوة الأخيرة اي اخر ما يقوم به الباحث من تنفيذ مراحل و اجزاء البحث العلمي وذلك بسبب ان يكون الباحث قادرا على الالمام بالمادة العلمية التي قام بجمعها حول موضوع بحثه وبالتالي النجاح في عرضها من خلال المقدمة ولكي لا تكون المقدمة مقيده للباحث اذا كتبها اولا لأنه سيضطر الى الالتزام بما عرضه فياه ويشترط  ان تكون المقدمة مشتمله على كل عناصر البحث وجزئياتها وذلك بسبب ان المقدمة هي عباره عن انعكاس او نموذج مصغر للبحث العلمي الذي قام الباحث بإعداده فلابد عليه ان يضمن المقدمة المنهج المتبع وكذلك ادوات وفرضيات و متغيرات البحث و كذلك النتائج التي توصل اليها ويكون ترتيب المقدمة  من ناحيه الصياغة او الكتابة في بداية البحث اي انها تعتبر الاولى من ناحيه الترتيب العددي او الورقي بالنسبة  لعناصر البحث الاخرى

ثالثا اعداد مشكله البحث والعمل على تقديمها وعرضها

يقوم الباحث بتحديد مشكله بحث التي تعتبر بمثابه العقدة التي يسعى الباحث الى محاوله حلها من خلال العناصر البحثية الاخرى وبالتالي الوصول الى نتائج دقيقه و صحيحه و واقعيه و مهمه في مجال البحث الذي يتم من خلاله ويكون اختيار مشكله البحث وتحديدها ذات اهميه كبيره في اعداد البحث العلمي وعلى الباحث عند القيام  بإعداده لمشكله البحث ان يقدمها ويعرضها بأسلوب لغوي سليم وكذلك  يقوم بربط المشكلة البحثية بمنهج البحث الذي يستخدمه اثناء تنفيذ البحث واجراءه وكذلك الادوات والمتغيرات والفرضيات البحثية وفي الشائع في وسط الباحثين في مجال البحث العلمي ان تكون مشكله ا لبحث  عباره عن ظاهره يسعى  الباحث لدراستها او مشكله يسع الباحث لحلها وتكمن اهميه كتابه وصيغه اعداد المشكلة البحثية بانها تضيف للقارئ العديد من الخبرات في المجال المطروحه فيه تلك المشكلة او الظاهرة

رابعا فرضيات البحث العلمي

تعتبر فرضيات البحث العلمي او المتغيرات البحثية بمثابه الوسيلة المساعدة لحل مشكله البحث او دراسة الظاهرة البحثية وقد تكون تلك الفرضيات والمتغيرات مصاغه ومعده على هيئه أسئلة يسعى الباحث من خلال إعداده لتلك الفرضيات او المتغيرات الى الإجابة عنها وبالتالي الوصول الى حل المشكلة البحثية والوصول الى النتائج المطلوبة وقد يقوم الباحث في  اعداد الفرضيات على هيئه جمل خبريه ومن خلال بحثه يسعى الى اثبات تلك الفرضيات او نفيها

خامسا الدراسات السابقة

 يقوم الباحث عند اعداده لهذا الجزء من البحث الي التطرق الى الدراسات السابقة وهي النتائج التي توصل اليها  الباحثين الاخرين الذين سبقوه في مجال البحث الذي يقوم بإجراء بحثه فيه و ترجع اهميه الدراسات السابقة عند اعداد البحث العلمي  الى انها توفر للباحث الكثير من الخيارات لمصادر المعلومات والبيانات والمواد العلمية التي يستعين بها الباحث خلال كتابه وصياغه البحث الذي يقوم بإعداد ه و كذلك تقوم الدراسات السابقة في توسيع مجال عينه البحث الذي سوف يستعين به الباحث خلال دراسته للظاهرة او المشكلة البحثية وهذا يترتب عليه الوصول الى نتائج دقيقه ومنطقيه و قابله للتطبيق على ارض الواقع

سادسا المنهج البحثي المتبع

عند قيام الباحث بإعداد البحث العلمي لابد من اعداد واختيار وتحديد المنهج العلمي الذي يقوم بتنفيذه اثناء تطبيق البحث العلمي من خلال الفرضيات والمتغيرات ومحاوله حل مشكله البحث او دراسة الظاهرة محل البحث ويرتبط اختيار الباحث للمنهج الذي سيستخدمه  في بحثه باختيار وتحديد المشكلة وعنوان و موضوع البحث و ترجع اهميه اختيار الباحث للمنهج العلمي الذي يقوم باتباعه اثناء تنفيذ البحث من منهج البحث واستخدامه في التنفيذ الاجرائي للبحث يجعل الباحث واثقاً من تطبيق عناصر بحثه بدقه عالية وبالتالي تكون النتائج دقيقه والتي تعتبر فيما بعد دراسات علميه محكمه و يقوم الباحث باستخدام المنهج البحثي الذي يتم اختياره في كل مراحل اعداد البحث وذلك لكي تبدو النتائج موحده متناسقة وغير متنافره

سابعا تحديد اهداف البحث العلمي واهميته

على الباحث عند اعداده اجزاء بحثه ان يقوم بإعداد اهداف البحث العلمي وايضا اعداد الأهمية  لهذا البحث  ، وتكون الاهداف التي يقوم الباحث في اعدادها هي العنصر الذي يسعى الباحث لتحقيق من خلال اجراء وتنفيذه للبحث ويشترط في تلك الاهداف ان تكون قابله للتطبيق على ارض الواقع وكذلك يجب على الباحث الابتعاد عن الاهداف التي سبق دراستها او تحقيقها من قبل الباحثين الآخرين الا في حاله عدم وصول الباحثين الاخرين او الدراسات السابقة الى نتائج كامله و دقيقه لتحقيق تلك الاهداف وكذلك يتوجب على الباحث عند اعداد البحث العلمي بيان مدى اهميه البحث الذي يقدمه وما الذي يضيفه هذا البحث في المجال الذي يتم فيه ومن الملاحظ ان قيمه البحث العلمي تعلو و  تزداد حينما تكون مرتبطة بالحياة الإنسانية والبشرية بما تشمله من جوانب حياته و علميه وعمليه وبالتالي تعتبر هذه البحوث والنتائج التي توصلت اليها مرجع علمي  للدراسات الأتية في نفس المجال

ثامناً اعداد خطه البحث العلمي

وفي هذا العنصر يتطلب على الباحث عند القيام بإعداده لخطة البحث العلمي خاصته ان تكون تلك الخطة منطقيه قابله للتنفيذ لان الباحث سيضطر الى الالتزام بها طوال فتره اعداده للبحث العلمي خاصته

 تاسعا الخاتمة

يجب على الباحث اثناء اعداد خاتمة البحث العلمي الاهتمام بها كأي عنصر من عناصر البحث ويجب ان تكون الخاتمة  متضمنه على كل عناصر البحث وخطواته من ادوات ومناهج واهداف واهميه وفي النهاية يقوم الباحث  بتضمنها النتائج التي توصل اليها

عاشراً قائمه المصادر والمراجع

ينبغي على الباحث عند اعداد بحثه  الاهتمام بالإعداد الجيد لقائمه المصادر والمراجع لأنها تعتبر الوسيلة الاسهل لرجوع للمادة العلمية التي يعتمد عليها  الباحث  اثناء البحث وكذلك تعد مرحله التوثيق والترتيب والفهرسة حفظ لحقوق الملكية الفكرية للباحثين الاخرين

Share this post

Comment (1)

  • ْعبد الرحيم احمد Reply

    جزا كم الله خيرا هذه معلومات مفيدة جدا

    سبتمبر 22, 2019 at 6:06 ص

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


تواصل معنا الآن