أدوات البحث العلمي

أدوات البحث العلمي

أدوات البحث العلمي

إن جمع المعلومات والبيانات التي يحتاجها الباحث لإعداد الدراسة والبحث وللوصول إلى نتائج البحث المرجوة، يعتبر من أهم خطوات البحث العلمي وأدق مراحله، ويتم ذلك عن طريق أدوات البحث العلمي المتعددة، فيجب على الباحث أن يقوم باستخدام الأنسب لبحث ويجب عليه اتقان استخدامها ومعرفة جميع ميزاتها وعيوبها، كما سنرى في هذه المقالة .

 تعريف أدوات البحث العلمي :

تعرف أدوات البحث العلمي بأنها الوسائل والطرق التي يستخدمها الباحث ويتبعها عند إعداد البحث بهدف جمع البيانات والمعلومات والحقائق التي تخدم البحث، فمن خلال تحليل هذه البيانات ومعالجتها وتحليلها وإجراء التصنيف المناسب لها يتوصل الباحث إلى نتائجه .
تتعدد أدوات البحث ويعود سبب اختيار الأداة الأنسب إلى المنهج العلمي المستخدم ضمن البحث، حيث لكل أداة من أدوات البحث العلمي إيجابيات وسلبيات وعلى الباحث الاطلاع عليها جميعها ومعرفة شروط وقواعد استخدام كل منها حتى يتمكن من توظيفها في البحث بالشكل الأمثل لها.

تصميم وتحكيم ادوات الدراسة أدوات البحث العلمي :

وأهم أدوات البحث العلمي هي :

 الاستبيانات :

تعتبر الاستبيانات من أكثر أدوات البحث العلمي استخداما، وتعرف الاستبيانات على أنها مجموعة من الأسئلة والاستفسارات يكتبها الباحث حول موضوع بحثه ومشكلته، وتوضع هذه الأسئلة في استمارة وترسل إلى عينة البحث التي اختارها الباحث كي يجري دراسته عليها.

◙ أنواع الاستبيانات :

وتصنف الاستبيانات إلى ثلاث تصنيفات وهي :

1- الاستبيان المقيد :

ويعرف هذا النوع من الاستبيانات بأن يوضع للأسئلة هنا عدة خيارات للإجابة ويجب على أفراد عينة البحث اختيار واحدة أو أكثر من هذه الخيارات .

ميزات هذا النوع :أ
▪ سهولة في تحليل البيانات ومعالجتا وتصنيفها .
▪ سرعة في التوصل والحصول على النتائج .
▪ اختصار كبير للوقت .
سلبيات هذا النوع :
▪ تقييد عينة البحث من خلال إجابات محددة .
▪ عدم قدرة عينة البحث إضافة خيار في حال عدم وجوده من بين الخيارات المطروحة في الاستبيان المقيد .

2- الاستبيان المفتوحة :

وفي هذا النوع من الاستبيانات يترك الباحث لعينة البحث الحرية في الإجابة، حيث تحتوي هذه الاستبيانات على أسئلة الباحث فقط دون أي خيار للإجابة .
ميزات هذا النوع : في هذا النوع تستطيع عينة البحث إعطاء رأيها بشكل كامل .
سلبيات هذا النوع :
▪ من الممكن أن تفهم أسئلة الباحث بشكل خاطئ وبالتالي تكون إجابات عينة البحث غير مفيدة للبحث .
▪ تتطلب جهد ووقت كبير من الباحث حتى يتمكن من قراءة جميع أجوبة الاستبيانات وتحليلها .

3- الاستبيان المفتوح والمقيد :

ويجمع هذا النوع من الاستبيانات الاستبيان المقيد والاستبيان المفتوح، وهنا يضع الباحث مع خيارات الأجوبة لأسئلته إمكانية لعينة البحث بإضافة رأيها إلى الخيار المختار، وأهم ما يميز هذا النوع من الاستبيان قدرته على تلافي سلبيات النوعين السابقين.

4- الاستبيان المصور :

ويكون هذا النوع من الاستبيانات على شكل صور تستهدف الحالات الخاصة من عينات البحث ، كالأطفال وكبار السن والأميين وغير ذلك .

 الملاحظات :

وتعتبر من أقدم الأدوات التي تستخدم في جمع البيانات والمعلومات للأبحاث العلمية، تعتمد الملاحظة على مشاهدات الباحث للظاهرة بحالتها الحقيقية والطبيعية، وتتطلب جهد عقلي وحسي من الباحث ودقة وصبر كبير، إلا أنها تتصف بالمصداقية العالية، ويكثر استخدام الملاحظة بشكل ملحوظ في الأبحاث الوصفية .

◙ مزايا الملاحظات :

1- ومن أهم مزايا استخدام الملاحظة كأداة بحث هي إمكانية استخدامها في كثير من الحالات، ولمجموعة أفراد، ولفئات عمرية مختلفة .
2- من خلال الملاحظة يسهل على الباحث وضع تنبؤاته تجاه الظاهرة التي يقوم بملاحظتها .
3- من خلال الملاحظة يتوفر للباحث نوعين من البيانات : بيانات نوعية، وبيانات كمية .
4- ساعدت الملاحظة الباحثين في كثير من الأبحاث وعلى وجه الخصوص الأبحاث الميدانية، التي لا يمكن الحصول على معلومات عنها سوى عن طريق الملاحظة لأنها تتطلب بيانات يومية وملاحظة مستمرة .
5- تعتبر الملاحظة من أدوات البحث التي ذات مصداقية عالية من خلال مشاهدتها الواقعية والحقيقية

.
◙ عيوب الملاحظات :

1- تكلف الباحث بتكاليف مالية كبيرة .
2- جهد كبير في ملاحظة السلوك والتصرفات وتسجيل المعلومات حولها.
3- احتمالية انحياز أو تأثر الباحث بمشاعره أو آرائه تبعا للمشاهدة والملاحظة المباشرة التي يسجله .
4- احتمالية أن يقوم أفراد العينة المدرسة بتصرفات مزيفة وغير حقيقة أمام الباحث .
5- تتطلب تدريب من الباحث .

◙ أنواع الملاحظات :
1- الملاحظة البسيطة :

وهي الملاحظة التي يكون هدفها الأساسي بعض المعلومات المبدئية، يحدد من خلالها الباحث محاور البحث الأساسية.

2- الملاحظة المنظمة :

وفي هذا النوع يجب أن يلتزم الباحث بأسلوب علمي دقيق لتسجيل ملاحظاته حول الظاهرة المدروسة .

3- الملاحظة عن طريق المشاركة :

وهنا يقوم الباحث بالاندماج ومشاركة مجموعات عينة البحث التي يدرسها دون أن يشعروهم بذلك .

4- الملاحظة بدون مشاركة :

وفي هذا النوع يكتفي الباحث بالمراقبة والمشاهدة عن بعد باستخدام أجهزة معينة تساعده في ذلك.

 المقابلات :

تعرف المقابلة بأنها من أدوات البحث العلمي الهامة، وهي عبارة عن لقاء يتم بين الباحث وأفراد عينة البحث، حيث يقوم الباحث بطرح عدة أسئلة ويجب أن تكون هذه الأسئلة معدة بشكل مسبق، ومن ثم يقوم الباحث بتسجيل المعلومات والبيانات بشكل إلكتروني أثناء المقابلة كونه أدق من أسلوب الكتابة في التسجيل.

◙ مزايا المقابلات :

1- من الممكن استخدامها في الحالات التي يصعب استخدام الاستبيان فيها، كالأطفال والمسنين وغيرهم .
2- يحصل الباحث من خلال المقابلة على أجوبة أدق وأعمق على اعتباره يقابل الأفراد، فبإمكانه إعادة طرح الأسئلة وطلب توضح أكثر في الأجوبة.
3- يحصل الباحث على معلومات يصعب الحصول عليها بطريقة أخرى، فالكلام أسهل من الكتابة.
4- إضافة لحركات الجسد التي توضح الكثير من المشاعر كتعابير الوجه، نظرات العيون، وحركات اليدين وغيرها، وبالتالي حصول على معلومات إضافية .

◙ سلبيات المقابلة :

1- تتطلب جهد كبير لأنها تحتاج لتواجد الباحث بشكل دائما .
2- تحتاج وقت طويل مما يصعب على الباحث مقابلة عدد كبير من الأفراد .
3- تتطلب من الباحث تدريب على إجراء المقابلات حتى يتمكن من خلق جو مريح وودي مع الأفراد .
4- وتوجد صعوبة في تحليل البيانات والتعبير عنها ضمن متغيرات البحث .

◙ أنواع المقابلات :

وتصنف المقابلات حسب ما يلي :
1- مقابلات بحسب عدد المتقابلين :

مقابلات فردية – مقابلات جماعية .
2-مقابلات بحسب طبيعة الأسئلة المطروحة :

أسئلة مفتوحة – أسئلة مقيدة – أسئلة مفتوحة مقيدة .

3- مقابلات بحسب طريقة مقابلة الباحث للأفراد :

مقابلات مباشرة – مقابلات عن بعد والتي تتم عبر الهاتف أو وسائل التواصل الاجتماعي .

تم ذكر أهم أدوات البحث العلمي التي من خلالها يحصل الباحث على البيانات ومعلومات البحث، ومن ثم يقوم بتحليل هذه البيانات ومعالجتها وتصنيفها حتى يصل أخيرا إلى نتائج واستنتاجات البحث .

 

Share this post

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


Call Now Buttonتواصل معنا الآن