خطوات البحث التربوي

خطوات البحث التربوي

خطوات البحث التربوي

في عصر التكنولوجيا والانفتاح ،والتطور المتسارع الذي تعيشه البشرية ،ونتيجة لهذا التطور على مختلف الأصعدة والمستويات.

كان لا بد من دراسة وتحليل واستكشاف كل ما يجري من حولنا.

تعددت الأسئلة المرتبطة بهذا الشأن والتي تريد جواباً لكل ما يجري، فظهرت الدراسات وتنوعت الأبحاث.

لإيجاد تفسير علمي لكل ما حدث وسيحدث.

لذا برزت لدينا عدة مناهج ،أخذت على عاتقها هذه المهمة الكبيرة ،ومن هذه المناهج ؛المنهج التربوي .

تعريف المنهج التربوي :

المنهج التربوي :هو أسلوب يهتم بدراسة العملية التربوية ،والوقوف على الأسباب والمعوقات التي تحدث من خلالها .

ومن ثم إعطاء الحلول وفق أبحاث علمية ومنهجية ؛و هو بحث يهتم بدراسة السلوك البشري.

كيفية كتابة البحث القانوني
كيفية كتابة البحث القانوني

خطوات دراسة البحث التربوي”السلوك البشري”:

وتحتاج هذه الدراسة لخطوات عديدة:

1-في البداية يجب تحديد طبيعة المشكلة ،أي أن الباحث يبدأ هنا بطرح الأسئلة والبحث في أدق تفاصيلها .

و أن المشكلة تنبع من شعور الفرد بعجزه وصعوبة وصوله إلى هدفه ،و هنا تنشأ الحاجة الى حل هذه المشكلة.

2-أخذ العينة والتي تتكون من الطلبة ،حيث يتم التعامل معهم على أساس أنهم جزء من الحل .

حيث يبدأ الباحث بطرح الأسئلة وجمع البيانات المهمة والتدقيق فيها.

3-مراعاة الوضع النفسي للعينة، أثناء التعامل معهم وتبديد قلقهم وطمأنتهم.

4-اختيار الزمان والمكان المناسب لإجراء الدراسة.

5-الأخذ بعين الاعتبار أن هناك متغيرات قد تطرأ وبالتالي يجب على الباحث ،ويحق له إجراء تعديل مناسب تبعاً للمتغير الحاصل.

6-وضع الباحث الفرضيات الكثيرة وتصورات مسبقة لشكل الدراسة.

7-اختيار الأساليب الإحصائية المناسبة له.

8-تحديد ميزانية شاملة لبحثه ،حيث بعض الدراسات المسحية تكلف طبع استمارات بأعداد كبيرة.

9-العمل على تطوير أداة واحدة في أثناء عملية جمع البيانات ،و يمكن للباحث أن يدرس البحث أو الظاهرة عن طريق جمع بيانات وجداول الجرد و الفرز.

،في حال تعذر المقابلة المباشرة للعينات.

10-على الباحث تصنيف البيانات وفقاً للمتغيرات التصنيفية مثل الجنس واللغة.

11- بعد إجراء البحث البياني يتعين على الباحث إدخال البيانات بشكل إلكتروني عن طريق البرامج الإحصائية مثل برنامج (اس بي أس أس) .

أو إدخالها بشكل يدوي ،ويجب ألا يغفل عن أي تفصيل شاهده أو لاحظه أثناء عملية جمع البيانات.

12-التخصص الدراسي: على الباحث أن يكون على دراية وخبرة بالمعرفة العلمية في مجال البحث المطلوب.

فهذا يساعده على الدراسة بشكل أدق للمشكلة ،ولا مانع من أن يكون على إطلاع بأبحاث سابقة لنفس الظاهرة.

13-يمكن للباحثين أو للدارسين أو الطلبة أن يقوموا بالاطلاع على بحوث قد أجريت سابقاً ،حيث تساهم في إغناء معرفتهم والموضوعات التي تم بحثها.

بعض الخطوات أيضاً:

الخبرة:

الخبرة: الخبرة لها دور هام في إعداد البحث ،في كل يوم نصادف أشخاص أو مواقف في البيت أو الشارع أو مكان العمل .

فمن هنا ندرك أن الحياة العملية قد تكون ملهماً للأبحاث، فالخبرة في المجال التربوي تتيح استكشاف مشكلات يصعب اكتشافها من مصادر أخرى.

توفير تسهيلات إدارية ،فهناك دراسات تتطلب تعديلات معينة قد تطول المدة الدراسية عاماً دراسياً كاملاً وأن يتم طلب موافقة من السلطة المدرسية والتعليمية .

مع مراعاة عامل الوقت.

الوقت:

الوقت :لا يختار الباحث على سبيل المثال تناول بحثاً مجهداً يكلف الكثير من الوقت لإنجازه .

ويجب أن تكون سلسلة البحث التربوي سلسلة مترابطة متكاملة تكمل بعضها البعض، وكل حلقة في هذه السلسلة تقدم أمراً هاماً، فلا تقدم حلقة على أخرى.

وضع الخاتمة الصحيحة:

وضع الخاتمة الصحيحة بعد عملية إحصاء ودراسة وبحث مستمر يصل الباحث إلى خاتمة (خاتمة بحثه).

وهنا يجب على الباحث أن يجري مسحاً شاملاً عن كل البحث ومراعاة أمور هامة قبل إخراجها للعلن ألا وهي:

  1. الشفافية.
  2. العقلانية.
  3. الموضوعية في الطروحات وتقديم الاقتراحات.

مراعاة أن الحل لمشكلة البحث ليس عصا سحرية تقدم حلاً جاهزاً وبسرعة ،على العكس تماماً حيث يجب توحيد وتوفير الجهود للمباشرة بحل على دفعات .

بما يخدم العينة المأخوذة منها المشكلة.

ومن أهم الأمور التي يجب مراعاتها في إعداد البحث :

  •  التحلّي بأخلاقيات المهنة وألا يصطنع الباحث بيانات وهمية وعدم التخليص .
  • وضرورة ذكر المراجع التي استخدمها في بحثه إن وجدت.
  • أن يكون غير منحازاً لأي طرف وأن تخرج الدراسة بناءً على معطيات موجودة لا على تصورات أو تخيلات عبثية عديمة الوجود.

ومن هنا نستنتج أهمية هذا البحث كونه يتعامل مع المشكلات التربوية لكل من الطلاب والمعلمين.

كما أنه يكشف حقائق جديدة ومعرفة جديدة كانت غائبة عن أذهان الباحثين من قبل.

أهمية البحث التربوي :

ويعد البحث التربوي مهم لأنه دقيق وأقرب إلى الواقعية ،حيث يستخدم الكليات والمدارس والصفوف الدراسية لإجراء البحث.

ومن ناحية أخرى يقوم على بعض النظريات الفلسفية ،و لكل باحث طريقة بحث تميزه عن غيره وأسلوب وطريقة في الوصول إلى نتيجة وخلاصة للدراسة .

و لكنها جميعها تصب في مصلحة السلك التربوي سواء طلاب أو معلمين أو مرشدين ومهما تعددت البحوث لا يزال هناك الكثير ليتم بحثه وكشف غموضه

الهدف من البحث التربوي :

ومن خلال متابعتنا للبحث نجد أن الغاية من إجراء هذه البحوث ليست مهمة فقط على أرض الواقع ،و إنما لها أثرها الإنساني العميق .

حيث الإنسان هو الغاية من هذه البحوث ،و أي تقدم يلمسه الإنسان سواء كان طالباً أو دارساً ستعطيه دفع إيجابي لينجز ويقدم أكثر.

و مما تقدم نكون قد وصلنا إلى ختام مقالنا الذي كان عنوانه ،خطوات البحث التربوي .

Share this post

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


Call Now Buttonتواصل معنا الآن