تعريف البحث العلمي..وأهدافه، وأهميته، وخطواته

تعريف البحث العلمي..وأهدافه، وأهميته، وخطواته

لا شك في أن البحث العلمي هو محور اهتمام العلماء والباحثين والمستكشفين حول العالم بغرض التوصل إلى الاكتشافات العلمية الحديثة .

في شتى المجالات العلمية أو بهدف إيجاد التفسيرات للمشكلات العلمية التي تواجهنا كبشر او بهدف إعطاء نتائج وتفسيرات ظواهر علمية معينة.

وتعتبر الأبحاث العلمية طريقاً واجباً على طلاب الدراسات العليا الجامعية لذلك يستفسر الكثير من رواد الأبحاث العلمية عن كتابة الأبحاث العلمية.

ولذلك قررنا نحن أن نقدم لك مقالنا هذا ليكون دليلك الشامل لكتابة الأبحاث العلمية.

تعريف البحث العلمي

البحث العلمي هو آلية عمل علمية استقصائية منظمة تهدف إلى جمع بيانات ومعلومات والعمل عليها.

للتوصل إلى نتائج علمية مثبتة عن طريق استخدام منهجية ومنهج علمي محدد.

وتكون هذه النتائج البحثية هي اكتشاف جديد او حل معضلة او تفسير لظواهر علمية.

يعتمد إثبات البحث العلمي على النظريات العلمية المثبتة والدراسات والأبحاث العلمية السابقة .

كما ويقوم على الاستنتاج المبني على البيانات الموثوقة. ينقسم البحث العلمي إلى الكثير من الأقسام بحسب طريقة البحث أو منهجية أو نوع الاختصاص العلمي وما إلى ذلك.

معايير ضمان جودة البحث العلمي

أهداف البحث العلمي وأهميته

إن البحث العلمي هو هادف للاكتشاف بشكل عام ويمكننا القول بأن اهم أهدافه العامة هي التالي :

1- استكشاف الجديد في حقول العلم المتنوعة ورفد الإنسانية بأبرز المعلومات الحديثة.

2- إيجاد الوسائل والطرق المساعدة لتقدم البشرية وتجديد النظريات والمعلومات المنتشرة بين الناس بكل ما هو صحيح ومثبت علمياً.

3- محاولة إيضاح وتصور الطريق العلمي والتكنولوجي الذي تسلكه البشرية.

4- رفد العالم بأهم التفسيرات للمشكلات العلمية التي تواجهنا كبشر.

وأهمية البحث العلمي لا تعد ولا تحصى ولكن من أبرز ما يوضح أهميته ما يلي :

1- البحث العلمي هو الأساس التي بنيت عليه الحضارة الإنسانية وهو أساس المكتشفات التي نعرفها اليوم.

2- تسهيل الحياة للبشر من خلال إعطائهم أهم الاكتشافات المعرفية والتكنولوجية.

3- حل ما يستعصي على البشرية من مشكلات في مختلف المجالات العلمية.

4- تفسير وشرح ما يوجد من ظواهر غريبه ومبهمة بالنسبة للإنسان.

دليلك الشامل لكتابة الأبحاث العلمية

إذا كنت تبحث عن الطريقة الصحيحة والمثالية لإنجاز بحث علمي في أي مجال اختصاصي أنت تعمل فيه.

فإننا سوف نقدم لك العون والمساعدة لمعرفة كيفية إنجاز وكتابة البحث العلمي والذي يقوم على ثلاث مراحل أساسية وفق ما يلي :

1- التحضير المناسب للبحث.

2- القيام بالبحث العلمي.

3- تدوين أو كتابة البحث.

أولاً التحضير المناسب للبحث

قبل ان تبدأ بعمل البحث العلمي عليك التحضير المناسب له والذي يتضمن الخطوات التالية :

1- حدد ما هو الموضوع الأساسي لبحثك العلمي فلا يمكنك ان تقوم بأي بحث علمي دون ان تكون على دراية تامة بموضوعه.

والذي يجب أن يكون في مجال دراستك أو اختصاصك ويكون له حدود واضحة وليس مفتوحاً وغير واضحاً .

ونحن ننصحك بأن تختار الموضوع الذي يحقق لك اهتمام ومحبة لتستطيع المتابعة فيه حتى تصل إلى مرادك.

وحاول أن تتأكد من وجود ما يلزمك حوله من المصادر العلمية التي تساعدك في الوصول إلى النتيجة المرجوة.

2- اجمع المعلومات والبيانات التي تخص موضوع بحثك العلمي من المراجع والمصادر العلمية التي تتصف بالموثوقية .

ابدأ بالبحث عن كل المعلومات والبيانات واجمعها لديك ثم انتقي منها الذي يفيدك .

يمكنك الاعتماد على المصادر الموثوقة مثل الكتب والمجلات والمخطوطات والمجلدات العلمية .

أو الكتب والملفات والمقاطع ذات المصدر الموثوق في الإنترنت أو عن طريق إجراء الاستبيانات والمقابلات وجمع المعلومات من مصادرها.

3- اختر منهج علمي محدد بحيث يكون مناسب للموضوع المختار وهذه الخطوة هامة وتحتاج إلى التروي .

ويمكنك أن تستخدم أكثر من منهج علمي في الوقت نفسه ولكن لا تفعل ذلك .

إلا إذا كنت على خبرة كافية ودراية بأسلوب الجمع بين المناهج العلمية.

4- حدد الوسائل والمعدات التي تساعدك على العمل ضمن البحث العلمي وقم بجمعها للاستعانة بها في إتمام عملية البحث.

ثانياً القيام بالبحث العلمي :

وهي الخطوة التي تلي التحضير وفيها تقوم بإنجاز ما خططت له ودون فيها جميع ما اكتشفت .

من خلال البحث وسجل ملاحظاتك الآنية أثناء العمل حتى لا تنساها عند كتابة البحث العلمي.

ثالثاً كتابة أو تدوين البحث العلمي :

وهي الخطوة الأخيرة التي تثبت من خلالها عملك البحثي ونحن سوف نقدم لك .

خطوات كتابة البحث العلمي بالترتيب

خطوات كتابة البحث العلمي بالترتيب وبدقة بحيث تكون دليلك الشامل لكتابة البحث العلمي وفق ما يلي:

1- اكتب العنوان المناسب للبحث ولكن انتبه إلى اختيار أفضل عنوان مناسب فهو أول ما يظهر في بحثك العلمي.

وأول عامل جذب لقراءته كما أن العنوان يزيد كثيراً من أهمية بحثك العلمي ويجب ان يتصف بعدة مواصفات.

من أهمها أن يعبر عن محتوى البحث بدقة وشمولية ،وأن يكون صحيحاً وخالٍ من الأخطاء ،وأن يكون ملفتاً وجذاباً بأفضل شكل ممكن.

2- اكتب مقدمة تتناسب مع بحثك العلمي والمقدمة هي ملخص تعريفي وتمهيدي للبحث.

لذا احرص على صياغتها بأجمل اسلوب ممكن كما ويجب أن تكون خالية من الخطأ وتحتوي على تعريف بأهمية الموضوع .

وسبب اختيارك له وتعرف القارئ من خلالها بمنهج البحث العلمي وتعده للدخول في تفاصيل العمل البحثي.

3- اكتب ما قمت به من بداية العمل حتى نهايته أي بحثك العلمي بشكل مفصل وفقاً للخطوات التالية :

كتابة البحث العلمي

– إبدا بالتعريف بماهية مشكلة او موضوع البحث بشكل مفصل واكتب كل ما يعرف القارئ به.

– اكتب الأهداف التي تنتظرها في نهاية المطاف وما يهدف إليه عملك البحثي.

– اكتب النظريات العلمية التي اعتمدت عليها في عملك البحثي.

– اكتب التفاصيل الكاملة لكل خطوات البحث وكل ما قمت به فيها وملاحظاتك المدونة أثناء تنفيذه.

وقم بتقسيم هذه التفاصيل بحسب العمل إلى فصول وأبواب.

– اكتب النتائج البحثية التي توصلت إليها في نهاية البحث.

– اكتب مناقشة لما وجدت من نتائج بحثية.

4- انهي كتابة البحث العلمي بخاتمة مختصرة ومعبرة والتي تكون عبارة عن عدة نقاط حول البحث.

واكتب توصياتك ومقترحاتك للباحثين الآخرين المهتمين في البحث ضمن نفس المجال والاختصاص.

5- صمم قائمة خاصة اكتب فيها المصادر والمراجع العلمية التي قمت باستخدامها في بحثك العلمي.

واحرص على كتابتها وفق أسلوب توثيق علمي معين.

هكذا تكون قد أنهيت بحثك العلمي بشكل أكاديمي متكامل وتقوم بعدها بمراجعة ما كتبته بشكل كامل.

لتتأكد من عدم نسيان أو إهمال أي معلومة ولتتأكد من صحة الكتابة اللغوية بشكل كامل وإن لم تكن خبيراً في هذا الموضوع اعرض بحثك على مدقق لغوي مختص.

في ختام هذا المقال فإن الخطوات التي ذكرناها هي دليلك الشامل لكتابة الأبحاث العلمية .

قم بالعمل عليها بشكل كامل لتتوصل إلى كتابة بحثك العلمي ويمكنك نشر بحثك العلمي ضمن مجلة محكمة.

للتأكد منه بشكل كامل ولتحفظ ما توصلت إليه بشكل أمن.

Share this post

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


Call Now Buttonتواصل معنا الآن