أبرز الأخطاء التي يرتكبها الباحث في عملية التحليل الإحصائي

أبرز الأخطاء التي يرتكبها الباحث في عملية التحليل الإحصائي

أبرز الأخطاء التي يرتكبها الباحث في عملية التحليل الإحصائي

أبرز الأخطاء التي يرتكبها الباحث في عملية التحليل الإحصائي يعد التحليل الإحصائي واحد من أبرز وأهم أنواع التحليل ، والتي يقوم الباحث بالقيام بها وإجرائها عندما يريد التخطيط لأي مشروع أو عندما يريد البحث في أي تجربة ، وللتحليل الإحصائي عدد من الأسس والخطوات والمعايير والتي ينبغي على  الباحث الالتزام فيها ، وذلك لأن أي خلل في هذه المعايير سيؤدي إلى ارتكاب الباحث لعدد من الأخطاء في عملية التحليل الإحصائي .

وللتحليل الإحصائي وظيفتان أساسيتان ،  الوظيفة الأولى هي الإحصاء الوصفي ، ومن خلالها يصف الباحث البيانات ويتوصل إلى الاستنتاجات ، وأما الوظيفة الثانية فتدعى الإحصاء الاستدلالي أو الاستنتاجي .

أبرز الأخطاء التي يرتكبها الباحث في عملية التحليل الإحصائي

لذلك يجب على الباحث أن يكون بارعا في اختيار الاختبار الإحصائي الذي يلائم بحثه 

ومن أبرز الأسس التي يستطيع الباحث من خلالها تحديد نوع الاختبار الإحصائي :

  • نوع البيانات الخاصة بالمتغيرات التابعة .
  • نوع العلاقات التي يريد الباحث القيام باختبارها .
  • تحديد عدد المتغيرات والتي ستكون مستقلة .
  • عدد مستويات التغييرات المستقلة .

 

أبرز الأخطاء التي يرتكبها الباحث في عملية التحليل الإحصائي
أبرز الأخطاء التي يرتكبها الباحث في عملية التحليل الإحصائي

 

لكن عدم التزام الباحث في هذه الأمور يؤدي إلى وقوع الباحث في الخطأ 

ويوجد هناك عدد من الأخطاء الشائعة والتي يقع فيها الباحثون نذكر منها :

  • عدم التأكد من صحة الشروط التي سيقوم الباحث بتطبيقها قبل أن يطبق أسلوب إحصائي معين .
  • يجب على الباحث أن يعرف أن الإحصاء وسيلة لتحقيق أهداف البحث وليس غاية في حد ذاته ، لذلك عليه الابتعاد عن التفسير السيكولوجي للنتائج الحية ، كما عليه البعد عن الاستغراق في تطبيق الأساليب الإحصائية المتقدمة ، وتقديم عدد كبير من الجداول والإحصاءات والأرقام ، الأمر الذي يؤدي إلى ابتعاد الباحث عن موضوع البحث الحقيقي ، والدخول في دائرة الأرقام والإحصائيات التي لا تضيف أي فائدة تذكر للبحث ، بل تؤدي إلى خروج الباحث عن موضوع بحثه الأساسي .
  • عدم اختيار الباحث للأساليب الإحصائية التي تناسب بحثه ، واختياره لأساليب إحصائية لا تتناسب مع حجم عينة البحث .
  • ضعف التفكير العلمي لدى الباحثين في قياس الارتباطات الدالة ، ودلالة الفروق فيما بينها أو التحليل العاملي للفروق بين أبعادها .
  • الافتقار إلى مهارات التعرف على المقاييس التي تستخدم لقياس وتحليل الظاهرة ومتغيراتها ، بالإضافة إلى غياب التوجه الإحصائي ، ويحدث كل هذا بسبب عدم دراسة الباحث للمقاييس الإحصائية دراسة كافية ووافية وفهمه لها .

ما هي أهمية التحليل الإحصائي؟

  • يلعب التحليل الإحصائي دورا كبيرا في تحليل نتائج الأبحاث الأخرى.
  • يقدم التحليل الإحصائي نتائج دقيقة للغاية، وتساهم هذه النتائج في مساعدة الباحث على السيطرة على بحثه العلمي وعدم خروجه عنه.
  • ومن خلال التحليل الإحصائي يستطيع الباحث تشكيل معلومات قيمة وذات فائدة من معلومات لا قيمة لها بشكل منفرد، ويتم التأكد من صحة المعلومات التي قام بها الباحث من خلال إجراء مقياس الصدق والثبات.
  • للتحليل الإحصائي دور كبير في مساعدة الشركات الربحية على اتخاذ القرارات بسرعة كبيرة، وذلك لأنه يقوم بتقديم معلومات جاهزة لها عن مجتمع الدراسة، الأمر الذي يساعدها على إنتاج المنتجات بما يتناسب مع مجتمعات الدراسة.
  • تعتمد العلوم الإنسانية على التحليل الإحصائي بشكل كبير في أبحاثها.
  • يوجد هناك علاقة وثيقة بين التحليل الإحصائي وبين أهداف البحث الاجتماعي، وهذا ما يفسر العلاقة ما بين العلوم الاجتماعية والتحليل الإحصائي.
  • يقوم التحليل الإحصائي بدراسة الظاهرة، ومن ثم يقوم بتحليلها، ويحدد المسببات لها، كما أنه يفسر الظاهرة، ويتنبأ بنتائجها في المستقبل.

ما هي أبرز مشكلات التحليل الإحصائي؟

يوجد هناك مجموعة من المشكلات التي يقع فيها الباحث أثناء قيامه بالتحليل الإحصائي

وتصعب هذه المشكلات من مهمة الباحث في إجراء التحليل الإحصائي ومن أبرز هذه المشكلات:

  • مشكلة الحصر الشامل: ويعد السبب الأساسي والرئيسي المسبب لهذه المشكلة هو قيام الباحث باستخدام المنهج الاستدلالي عوض المنهج الوصفي والذي يجب على الباحث استخدامه، ويعد استخدام المنهج الوصفي في هذه الحالة هو المطلوب، وذلك لأن الباحث سوف يدرس كافة أفراد المجتمع دون استثناء.
  • اختيار المقياس الخاطئ: ويعد اختيار المقياس الخاطئ من المشاكل التي يقع فيها الباحث، ويقع الباحث في هذه المشكلة في حال لم يكن مطلعا على الأساليب الإحصائية بشكل كافي، ولم يكن عارفا بها.
  • مشكلات تتعلق وترتبط بعينة الدراسة: قد تسبب عينة الدراسة مشكلات كثيرة للباحث، لذلك يجب على الباحث أن يلجأ إلى الأسلوب العلمي، وبالتحديد إلى العلميات الرياضية، وذلك لكي تساعده على اختيار عينة الدراسة.
  • مشكلات تتعلق وترتبط بالاستبيان وبالصدق والثبات فيه: ويعد السبب الرئيسي وراء وقوع الباحث في مشاكل بسبب الاستبيان هو استخدامه الخاطئ له، لذلك يجب على الباحث أن يحرص عند إعداده للاستبيان على أن يكون الاستبيان مرنا، كما يجب أن يقوم بإخضاع الاستبيان لمقياس الصدق والثبات.
  • ويعد الاستبيان استبيان ناجحا في حال لم يقل معيار الصدق عن 0.70 كرونباخ.
أبرز الأخطاء التي يرتكبها الباحث في علمية التحليل الإحصائي
أبرز الأخطاء التي يرتكبها الباحث في عملية التحليل الإحصائي

أهمية استخدام الحاسوب في التحليل الإحصائي

  • لعب الحاسوب دورا كبيرا في تسهيل مهمة الباحثين الذين يستخدمون برامج التحليل الإحصائي، الأمر الذي أدى إلى سرعة كبيرة في استخراج البينات وإجراء التحليل الإحصائي لها.
  • كما لعب الحاسوب دورا كبيرا بالسماح للباحث باستخدام أكثر من متغير في آن واحد.
  • كما يتميز الحاسوب بسرعة إظهار النتائج، بالإضافة إلى ذلك فإن النتائج التي تظهر تتميز بدقتها، وبعدم وجود أي خطأ فيها.
  • يوفر الحاسوب على الباحثين الوقت والجهد، وذلك لأن يجنب الباحث القيام بعمليات الحساب بشكل يدوي والتي من الممكن أن يقع بأخطاء أثناء إجرائها.
  • كما يسهل الحاسوب من مهمة الباحث في ربط عدد من أجهزة الحاسوب ببعضها البعض

وإرسال النتائج إلى هذه الحواسيب بشكل فوري، الأمر الذي يؤدي إلى اطلاع المشرفين

على هذه الرسالة بشكل فوري وإبداء كافة الملاحظات وذلك لكي يقوم الطالب بتعديلها بشكل مباشر.

  • كما يسمح الحاسوب للباحث أن يعرف الوقت الذي استغرقته عينه الدراسة لكي تقوم بالإجابة عن الأسئلة

التي قام الباحث بطرحها، ويتم هذا الأمر من خلال وضع مجموعة التعليمات التي من خلالها يستطيع الباحث معرفة هذه الأمور.

وهكذا نجد أن للتحليل الإحصائي دورا كبيرا في البحث العلمي لذلك يجب على الباحث أن يكون ملما

بكافة أساليب التحليل الإحصائي و أبرز الأخطاء التي يرتكبها الباحث في علمية التحليل الإحصائي

 حتى يتجنب الوقوع في الأخطاء التي يرتكبها الباحثون الآخرون .

Share this post

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *