انواع المراجع في البحث العلمي

أنواع المراجع في البحث العلمي

انواع المراجع في البحث العلمي

تتعدد انواع المراجع في البحث العلمي ، لأن البحث العلمي يقوم على عودة الباحث إلى أكبر عدد ممكن من المراجع والمصادر من أجل القيام ببحث علمي صحيح وخالي من الأخطاء. ويستفيد الباحث من المعلومات الموجودة في المراجع من أجل إكمال البحث العلمي الذي يقوم به، حيث تقدم هذه المراجع إجابات حول عدد كبير من التساؤلات التي تدور في بال الباحث وبالتالي ستوفر عليه الوقت والجهد.

ما هي انواع المراجع في البحث العلمي ؟

تنقسم المراجع في البحث العلمي إلى نوعين وهذين النوعين هما:

  1. المراجع المباشرة: وهي المراجع التي تقدم للباحث معلومات مباشرة حول الموضوع الذي يقوم بدراسته، وبالتالي يمكن أن بالمعلومات الواردة فيها بشكل مباشر في بحثه، وتتميز هذه المراجع بصحة المعلومات الواردة فيها.
  2. راجع غير المباشرة: وهي مجموعة من المراجع التي تحتوي على معلومات تساعد الباحث في العثور على مراجع مناسبة للبحث العلمي الذي يقوم به.
  3.  

انواع المراجع في البحث العلمي
انواع المراجع في البحث العلمي

 

كيفية كتابة المراجع في العلوم الطبية

تختلف كتابة المراجع في البحث العلمي باختلاف مجال البحث، ووضعت العلوم الطبية طرق محددة من أجل كتابة المراجع فيها، وهذه الطرق هي:

  1. America Medical Association وهي الطريقة المتبعة في جمعية الطب الأمريكية.
  2. National Library of Medical: وهو أسلوب كتابة المراجع في البحث العلمي المتبع من قبل المكتبة الوطنية للطب في الولايات المتحدة الأمريكية.
  3. Vancouver: أسلوب يستخدم لكتابة المراجع في البحث العلمي في مجال العلوم الكيميائية والطبية فقط.

كيفية كتابة المراجع في العلوم الهندسية

يعد أسلوب IEEE الأسلوب الوحيد لكتابة المراجع في العلوم الهندسية، حيث تعترف الجامعات الكبرى بهذا الأسلوب كوسيلة وحيدة لكتابة المراجع، ووضع هذا الأسلوب جمعية مهندسي الكهرباء والتقنية، ولم يتم استخدام هذا الأسلوب في أي مجال آخر.

كيفية كتابة المراجع في مجال العلوم الإنسانية

تتعدد الطرق التي يمكن للباحث الاعتماد عليها في كتابة المراجع في مجال العلوم الإنسانية، ومن أهم وأبرز هذه الطرق:

  1. American Psychological Association 6th edition  (APA): يعد هذا النظام واحدا من أهم وأشهر الأنظمة العالمية لكتابة المراجع في البحث العلمي، ويعد أكثر النظام أكثر الطرق التي يتبعها الطلاب لكتابة أبحاثهم العلمية.

وتم وضع هذا النظام في البداية من أجل توثيق الأبحاث في مجال علم النفس قبل أن يصبح نظاما عاما يستخدم في كافة أنواع العلوم.

  • American Sociological Association: نظام مميز في كتابة المراجع في البحث العلمي، وضع في البداية من أجل توثيق الأبحاث في مجال علم النفس فقط، ومن ثم تفرع وأصبح يستخدم في عدد من المجالات أبرزها علم النفس، القانون، والسياسة.
  • Modern Humanities Research Association 3rd edition: أسلوب يستخدم من أهم أساليب كتابة المراجع في البحث العلمي، وكان هذا الأسلوب مختصا بالمجال الإنساني فقط كمجال علم النفس ومجال علم الاجتماع، ولكن في الآونة الأخيرة أصبح يستخدم في مجالات أخرى كعلم التربية، الرياضيات، القانون، والسياسة.

كيفية كتابة المراجع في مجال العلوم اللغوية

يعد أسلوب Modern Language Association 8th edition الأسلوب الوحيد المستخدم في كتابة المراجع في مجال العلوم اللغوية.

ولم يتم تطوير هذا النظام أو الاستفادة منه في المجالات والعلوم الأخرى، ومن خلاله يتم ترتيب المراجع في الأبحاث اللغوية.

كيفية كتابة المراجع في مجال علم السياسية

يعد أسلوب American Political Science Association أحد أهم الأساليب لكتابة المراجع في البحث العلمي في مجال علم السياسة.

ويخلط العديد من الباحثين بين هذا النظام ونظام APA للتوثيق رغم وجود خلاف وفروقات كبيرة بين الأسلوبين.

طرق كتابة المراجع مناسبة لجميع العلوم بمختلف أنواعها

يوجد هناك مجموعة من طرق كتابة المراجع في البحث العلمي.

التي يمكن للباحث الاستفادة منها واستخدامها في كتابة مراجع بحثه العلمي ومن أهم وأبرز هذه الطرق:

1-Chicago Manual of Style 17th edition (author date).

2-Chicago Manual of Style 17th edition (full note).

3-Chicago Manual of Style 17th edition (note).

4-Cite Them Right 10th edition – Harvard.

5-Harvard Reference Format 1 (deprecated).

6-Nature.

كيفية ترتيب انواع المراجع في البحث العلمي

حتي يقوم الباحث بترتيب المصادر والمراجع في بحثه العلمي يجب أن يقوم بالاطلاع على كيفية ترتيب المصادر والمراجع والتي سنتحدث عنها فيما يلي:

ففي حال كان الكتاب لمؤلف واحد فقط فإن الترتيب يكون بذكر اسم عائلة المؤلف الأول.

ثم اسم المؤلف، ثم عنوان الكتاب، فمكان النشر، وسنة النشر، وأخيرا رقم الصفحة.

أما في حال كان الكتاب لمؤلفين يذكر الباحث اسم عائلة المؤلف الأول.

ثم اسمه، ثم اسم عائلة المؤلف الثاني ثم اسمه، ثم عنوان الكتاب فمكان النشر، وسنة النشر، ورقم الصفحة.

أما في حال كان المرجع إحدى المجلات المتخصصة فيتم التوثيق .

وفق الطريقة الآتية: اسم عائلة المؤلف، ثم اسم المؤلف الأول ثم تاريخ النشر باليوم والشهر والسنة، ثم عنوان البحث، فاسم المجلة، ورقم المجلد ورقم الصفحة.

أما في حال كان المصدر إحدى الصحف والمجلات فإن الباحث يجب أن يوثق.

وفق الطريقة التالية: اسم عائلة المؤلف، اسم المؤلف الأول، ثم تاريخ النشر بالشهر واليوم والسنة، ثم عنوان البحث، فاسم الحصيفة، فرقم الصفحة ورقم العمود في حال وجوده.

أما في حال كانت المصادر والمراجع أوراق علمية أو ملخصات فيتم التوثيق .

وفق الطريقة التالية: اسم عائلة المؤلف، فاسم المؤلف، ثم سنة النشر، ثم وصف الملخصات وعنوان النشر، ثم تاريخ النشر باليوم والشهر والسنة، ثم مكان النشر، ثم الناشر، ثم رقم الصفحة.

أما في حال كانت المصادر والمراجع أطروحات جامعية فيتم التوثيق .

وفق الآتي: اسم عائلة المؤلف، فاسم المؤلف، فعنوان الأطروحة، فمكان المؤسسة المانحة، فاسم المؤسسة المانحة، فتاريخ الشهادة، فرقم الصفحة.

أما في حال كانت انواع المراجع في البحث العلمي مخطوطات ووثائق فيجب على الباحث أن يقوم بتوثيقها.

وفق الطريقة التالية: عنوان الوثيقة، فوصف وتاريخ الوثيقة، وفي النهاية يقوم بذكر مكان الإيداع والدولة.

 

المراجع في البحث العلمي
انواع المراجع في البحث العلمي

 

ما هي أهمية المراجع في البحث العلمي؟

للمراجع أهمية كبيرة في البحث العلمي وتكمن أهمية المراجع فيما يلي:

  1. من خلالها يقوم الباحث بذكر المؤلفين السابقين ليكون هذا الذكر بمثابة التكريم لهم على العطاء الكبير الذي قدموه للبشرية.
  2. تقدم انواع المراجع في البحث العلمي معلومات كبيرة للباحث حول الموضوع الذي يقوم ببحثه، وتوفر عليه الوقت والجهد.
  3. تنفي عن الباحث تهمة السرقة والانتحال لأنه يقوم بنسب المعلومات للمصدر الذي عاد إليه.
  4. يساعد توثيق انواع المراجع في البحث العلمي في مساعدة الباحثين الآخرين على الاستفادة من المراجع الأخرى التي عاد إليها الباحث في البحث العلمي الذي قام به.
  5. تعطي قيمة للبحث العلمي الذي قام به الباحث، كما تدل على سعة اطلاع الباحث، وإمكانياته العلمية الكبيرة.
  6. تعتبر المصادر والمراجع وسيلة غير مباشرة لتبادل الثقافات بين الشعوب.
  7. تساعد على تنمية المعلومات من خلال تراكم المعلومات والإحاطة بها.

ومن خلال ما سبق نرى وجود أهمية كبيرة للمراجع في البحث العلمي.

نظرا للمعلومات العديدة التي تقدمها هذه المراجع للبحث العلمي الذي يقوم به الباحث.

وفي الختام نرجو أن نكون وفقنا في تقديم معلومات.

وضحنا من خلالها كافة الأمور المتعلقة ب أنواع المراجع في البحث العلمي.

 

Share this post

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *