تصنيف مناهج البحث العلمي

تصنيف مناهج البحث العلمي

تصنيف مناهج البحث العلمي

تصنيف مناهج البحث العلمي

تتنوع مناهج البحث العلمي ، و تتعدد تصنيفاتها ، خلال العديد من الفترات الزمانية قام العلماء و الفلاسفة بالعمل على تطويرها لكي تناسب كل مرحلة زمنية ، و يعتبر من أبرز الفلاسفة الذين عملوا على تحديث مناهج البحث العلمي رينيه ديكارت و لا يمكننا نسيان دور العرب المهم في المشاركة بتصنيف مناهج البحث العلمي ، من أبرز الفلاسفة العرب ابن خلدون ، ابن رشد ، الذين تركوا أثراً كبيراً في مناهج البحث العلمي .

في مقالنا سوف نتحدث عن تعريف مناهج البحث العلمي ، خصائص تصنيفات مناهج البحث العلمي ، تصنيف مناهج البحث العلمي ، أهم مناهج البحث العلمي .

تصنيف مناهج البحث العلمي
تصنيف مناهج البحث العلمي

تعريف مناهج البحث العلمي :

هو مجموعة من الأفكار و الفرضيات و المعادلات في العديد من المجالات العلمية و الأكاديمية ، التي تنظم و تنفذ من خلال أساليب و خطط ، التي تتيح للباحث بأن يفهمها و يقوم بوضعها ضمن إطارها الصحيح للبحث فيها و الحصول على نتائج تتمتع بالمصداقية و الدقة العلمية التي تجعل هذه النتائج قابلة للتطبيق على الفئة المستهدفة من البحث ، أو حل النظريات و المعادلات و الخروج بنتائج جديدة مثبتة بدلائل علمية ، تعود نتائجها بالفائدة العلمية و الأكاديمية حسب مجال البحث و الدراسة على الطلاب وعلى الباحث كونه يثبت من خلال بحثه فهمه للنتائج و خبرته بالمجال الذي قام بالبحث فيه .

خصائص تصنيفات مناهج البحث العلمي :

تتيح خصائص تصنيفات مناهج البحث العلمي العديد من المزايا التي تساعد الباحث و الطالب على إتمام بحثه بطريقة احترافية ، وهي الآتي :

  • الأسلوب العملي المنظم الذي يكون عماده الحقيقة العلمية ، ملاحظة النتائج بطريقة مباشرة ، الخطة البحثية المتسلسلة .
  • السلاسة في خطوات مناهج البحث العلمي و إمكانية القيام بعملية التعديل عليها ، حسب ما يطرأ للبحث العلمي .
  • إثبات صحة نتائج البحث العلمي من خلال تصنيف مناهج البحث العلمي ، لأنها تحتوي العديد من الأساليب و الخطوات التي تؤكد صحتها و تحدد درجة صدقها .
  • من خلال تصنيف مناهج البحث العلمي يمكن للباحث الاستفادة من سمة الموضوعية التي تجعله حيادياً ، و غير متعصب و متطرف في رأيه و تساعده على الفصل بين آراءه الشخصية و أهوائه و بين نتائج البحث .
  • القدرة على التنبؤ بالنتائج و المعرفة الشبه كاملة للخطوات التي سوف يسيرها الباحث ، و إن كان قد وضع خطة ، فمن خلال تصنيف مناهج البحث العلمي يستطيع التنبؤ بالتعديلات التي سوف يقوم بها في البحث .
  • الاستعانة بالبحوث السابقة و نتائجها في البحث الذي يقوم به الباحث و اعتباره مصدر أو مرجع يستند عليه و يساعده في رحلته البحثية .

تصنيف مناهج البحث العلمي :

هنالك ثلاث تصنيفات لمناهج البحث ، سنقوم بتدوينها في هذه الفقرة ، و هي ما يلي :

  1. تصنيف ماركيز:

 قام ماركيز بتقسيم مناهج البحث إلى ستة مناهج بحثية و هي : المنهج التاريخي ، منهج الدراسات المسحيّة ، المنهج الانثروبولوجي ، منهج دراسة الحالة ، المنهج التجريبي ، المنهج الفلسفي .

  1. تصنيف جود و سكيتس :

 في تصنيف جود و سكيتس تم تصنيف مناهج البحث إلى خمس أنواع ، وهي : المنهج الوصفي ، المنهج التاريخي ، منهج دراسة النمو والتطور ، المنهج التجريبي، منهج دراسة الحالة.

  1. تصنيف ويتني: في تصنيف ويتني تم تقسيم مناهج البحث إلى سبع مناهج بحث ، و هي ؛ المنهج الوصفي ، المنهج الاجتماعي ، المنهج التاريخي ، المنهج الفلسفي ، المنهج الإبداعي ، المنهج التنبؤي ، المنهج التجريبي .

أهم مناهج البحث العلمي :

المنهج التجريبي :

يستعين الباحثون بالمنهج التجريبي في مجالات ؛ العلوم الإنسانية والاجتماعية ، و العلوم الطبيعية كالفلك والهندسة والطب والفيزياء و الكيمياء .

و يمكننا تعريفه على أنه ؛ أسلوب من أساليب البحث العلمي ، عماده التجربة و الملاحظة ،

حيث من خلاله يستطيع الباحث الحصول على نتائج ذات مصداقية كبيرة و إحكام .

من رواد المنهج التجريبي ؛ رينيه ديكارت ، فرانسيس بيكون  ، روجر بيكون .

المنهج التاريخي :

من خلال المنهج التاريخي يستطيع الباحث أن يعود إلى المراجع و الأبحاث السابقة للولوج

بالمعلومات التاريخية ، حيث من خلالها يستطيع الباحثون التنبؤ بالمستقبل ،

و الحصول على معلومات جديدة و متغيرة عن العديد من المعلومات التي تعتبر صحتها نسبية و ليست مطلقة .

و تعريف المنهج التاريخي :

هو عبارة عن طريق يسلكه الباحث للوصول إلى المعلومات التاريخية الموثوقة و التي تكون مطلقة الصدق و الإحكام .

و يعتمد بشكل كبير في وثائقه على الآثار و السجلات التاريخية ، و الوثائق .

و له وثائق يستطيع الباحث الاستعانة بها ولكن بشكل غير أساسي ، و هي ؛ 

الكتب ، القصص ، الصحف والمجلات ، الخرائط ، السير الذاتية ، الأمثال ، و غيرهم الكثير .

و مما تقدم نكون وصلنا إلى ختام مثالنا الذي كان عنوانه تصنيف مناهج البحث العلمي ،

حيث تناولنا ؛ تعريف مناهج البحث العلمي ، خصائص تصنيفات مناهج البحث العلمي ،

  تصنيف مناهج البحث العلمي ، أهم مناهج البحث العلمي .

نتمنى لكم الاستفادة ، و الله ولي التوفيق .

Share this post

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *