قواعد النشر في المجلة العلمية المحكمة

قواعد النشر في المجلة العلمية المحكمة

قواعد النشر في المجلة العلمية المحكمة

قواعد النشر في المجلة العلمية المحكمة

تعريف المجلة  العلمية المحكمة :  

هي عبارة عن مجلة دورية تتقيد بعدة معايير ومقاييس ومناهج علمية معترف عليها دولياً ،وتهدف بشكل أساسي لنشر بحوث علمية متميزة، وتساعد في إغناء المعارف البشرية ،وتمكن الباحث العلمي من الحصول على معلومات تفيده في مجال بحثه ،فهي تهتم بالعديد من المجالات و التخصصات المتنوعة .

قواعد النشر في المجلة العلمية المحكمة
قواعد النشر في المجلة العلمية المحكمة

مـــعامل التأثير:

هو عبارة عن القيمة الرقمية التي تساعد الباحث في قياس جودة المجلة العلمية المحكمة ،وذلك من خلال مقارنة مايتم نشره من أبحاث بمواضيع مختلفة ، في مدة زمنية معينة سابقة على توقيت القياس وقد تكون هذه المدة عام أو عامين ، وذلك يعود لطبيعة  ما تحدده الجهة التي يتبع لها معامل التأثير .

  • التحـــــــــــكيم:

  • تعرف عملية التحكيم على أنها العملية التي من خلالها يتم معرفة مدى التزام الباحث للقواعد و المعايير القياسية في بحثه التي تفرضها المجلة المحكمة ، ولكل مجلة محكمة عدة محكمين مختصصين بالمجالات التي تبحث بها هذه المجلة . 

الفائدة من المجلات العلمية المحكمة :

  • مساعدة الباحث على نــــــــــــشر الدراسات والأبحاث:

  • تهتم المجلات العلمية المحكمة بنشر الدراسات العلمية و الأبحاث بتخصصات علمية مختلفة وهناك مجلات محكمة تتخصص بمجال معين و لاتقبل نشر الأبحاث إلا بنفس اختصاص المجلة ، ومن خلال المجلات المحكمة يتمكن الباحث العلمي من جمع المعلومات التي تفيده في مجاله البحثي ،وتكون هذه المعلومات دقيقة وموثقة من خلال لجنة التحكيم الموجودة بالمجلة العلمية .
  • إمكانية الاقتباس في الأبحاث المنشورة:

  • عند كتابة أي بحث علمي يحتاج الباحث للرجوع إلى مصادر موثقة من أجل جمع معلومات دقيقة حول مشكلة البحث ،فيحتاج  الباحث العلمي لدعم بحثه من خلال العديد من الاقتباسات  المأخوذة من مراجع ذات مصداقية عالية .

قواعد النشر في المجلة العلمية المحكمة

أن يكون البحث من نفس اختصاص المجلة العلمية المحكمة :

يتوجب على الباحث العلمي أن ينشربحثه العلمي في مجلة محكمة تختص بنفس موضوع البحث .

توضيح أهمية البحث المقدم و أهدافه والغاية منه :

يتوجب على الباحث العلمي توضيح أهمية بحثه المقدم ،وهذا الشرط من أهم الشروط التي تفرضها المجلات المحكمة لقبول نشر الأبحاث من خلالها ،لأن كل مجلة تسعى لإثراء المعارف و الأفكار الحديثة والرفع من أهميتها وشهرتها كما يتوجب على الباحث العلمي تحديد الأهداف المرجوة من بحثه ويجب أن تكون هذه الأهداف قابلة للتحقيق وليست مستحيلة الحدوث .

أصالة البحث وحداثته:

يجب أن يكون البحث المقدم أصيل يتمتع بالعراقة ولم يسبق نشره في أي جهة أخرى .

عدم الإسهاب في شرح مشكلة البحث:

تفرض المجلات المحكمة بشكل عام عدد صفحات محددة لقبول نشر البحث من خلالها ،ويجب على الباحث التقيد بالعدد المفروض من قبل المجلة ،ويختلف هذا العدد من مجلة لأخرى ويتعلق بموضوع البحث المراد نشره .

اللجوء لاستخدام وسائل إحصائية تتلاءم مع البحث

 عند البدء بكتابة البحث يتوجب على الباحث اختيار عينة الدراسة والتي عبارة عن مفردات تتعلق بمجتمع الدراسة، و يساعد في جمعها الأدوات البحثية التي تم استخدامها في كتابة البحث والتي هي عبارة عن الاستبيانات والمقابلات و الاختبارات وغير ذلك الكثير من الأمور الأخرى  .

ضرورة وجود إطار نظري متوافق مع البحث بشكل منتظم :

لكل بحث علمي إطار نظري يميزه عن غيره من الأبحاث والدراسات الأخرى ،ويجب أن يكون الإطار النظري متوافق مع طبيعة واختصاص الدراسة المقدمة .

صياغة الفرضيات بدقة وجودة عالية:

يقصد بالفرضة توقع حل المشكلة التي يدور حولها البحث ،وتصاغ الفرضية عادة من المعلومات الأولية التي تمّ جمعها في بداية البحث وتعتمد على الخبرات التي يمتلكها الباحث العلمي وهي من أهم الشروط التي تفرضها المجلات المحكمة على الباحث لقبول بحثه المراد نشره .

الإعتماد على مصادر و مراجع تتلائم من البحث أو الدراسة المقدمة :

 يجب على الباحث العلمي الرجوع لمراجع ومصادر بحثية تناسب بحثه العلمي ،مع ضرورة تدعيم كافة الأفكار و المعلومات بالمصادر المناسبة ، كما يجب استخدام طرق التوثيق الشهيرة لتوثيق الأفكار للأمانة العلمية و من أهم و أشهر الطرق المستخدمة هي MLA، وAPA، وHARVARD، وغيرها الكثير من الطرق المعتمدة الأخرى.

الإنتباه على منطقية النتائج وصحتها:

من أهم شروط النشر التي تفرضها المجلة المحكمة على الباحثين أن تكون النتائج منطقية وصحيحة وقريبة من الواقع لأقرب حد .

الشروط الهيكيلية للبحث:

ويعود ذلك لجميع التنسيقات الشكلية العامة التي يقوم عليها البحث ،وذلك فيما يتعلق بحجم الخط ونوعه والهوامش وغير ذلك العديد من الأمور الأخرى .

ومن المجلات العلمية المحكمة التي تم اعتمادها دولياً :

  • المجلة الإلكترونية الشاملة ذات التخصصات المتعددة (EJMI):

وهي من المجلات العلمية المحكمة ،صدرت لأول مرة عام 2017م ،حازت على تصنف ISI  ، وهي من المجلات الدورية التي تهتم بنشر الأبحاث بمجالات وتخصصات متعددة ومنها الأبحاث العلمية و الأدبية والدينية وغيرها العديد من الأبحاث الأخرى .

  • مجلة الدراسات الجامعية للبحوث الشاملة (USRIJ):

وهي من المجلات العلمية المحكمة الحديثة ،تهتم بنشر الدراسات الجامعية و الأبحاث

بكافة الإختصاصات و المجالات ،ويشرف على هذه المجلة نخبة من المتخصصين و المتحكمين .

  • مجلة المعرفة المتعددة الإلكترونية (MESCJ):

وهي واحدة من المجلات العلمية  المحكمة تعمل على  نشر الأبحاث العلمية والتربوية، و تُعتبر من أقدم

المجلات العربية المحكمة التي تنشر أبحاثاً متنوعة في مجالات وتخصصات عديدة ،ويشرف عليها لجنة من المحكمين والباحثين المتميزين .

وفي الختام نكون قد تعرفنا على أهم قواعد النشر في المجلة العلمية المحكمة التي تضعها المجلات العلمية المحكمة لنشر

الأبحاث من خلالها وتعرفنا على أهمية المجلات المحكمة وكما تعرفنا على أبرز أسماء المجلات المحكمة لنشر الأبحاث العلمية المتنوعة.

Share this post

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


Call Now Buttonتواصل معنا الآن