تصنيف المجلات العلمية المحكمة

تصنيف المجلات العلمية المحكمة

تصنيف المجلات العلمية المحكمة

أدى التطور الإنساني والعلمي إلى ظهور كن كبير من المجلات العلمية المحكمة التي تدعم عمل الباحثين العلميين حول العالم.

وتتسابق هذه المجلات على جذب الباحثين العلميين.

من خلال عدة ميزات متنوعة تقدمها وتساعدها على نيل إعجاب الباحثين والأكاديميين ومن أهم تلك الميزات هو تصنيف هذه المجلات.

ولذلك فإننا نقدم لكم مقالنا اليوم والذي قد قررنا أن نسلط الضوء فيه حول تصنيف المجلات العلمية المحكمة بشكل كامل ومفصل.

المجلات العلمية المحكمة ودورها في تنمية العلوم المتنوعة

المجلات العلمية المحكمة هي كل مجلة محكمة تقوم بعرض الأبحاث والدراسات والرسائل العلمية في منشوراتها وأعدادها الصادرة .

بشكل متتابع ،وتسمى بالمحكمة لكونها تمتلك لجنة تحكيم مختصة في مجالات النشر التي تعتمدها كل مجلة.

وتمتلك المجلات كوادر مختصة في معالجة وتحرير المنشورات تقوم بالعمل على تحديد الأبحاث والدراسات والرسائل .

التي تتوافق مع سياسات المجلة والتي تحتاج إلى تحكيم لإرسال الأبحاث الملائمة إلى لجنة التحكيم المختصة بها.

تعتبر المجلات العلمية المحكمة هي الداعم الأهم والأبرز للباحثين العلميين والتي تساعدهم على نشر ما يصلون إليه من جديد .

وتقوم على رفد الحضارة الإنسانية بمختلف الاكتشافات المعرفية في شتى المجالات العلمية.

كما أنها تقدم مختلف الحلول الحديثة للمشكلات العلمية التي تشغل بال الأكاديميين حول العالم .

كما أنها تساعد في تنوير البشرية بماهية الظواهر العلمية التي لم تكتشف بعد.

ماذا يعني تصنيف المجلات العلمية المحكمة للباحثين والأكاديميين؟

إن تصنيف المجلات العلمية يعتبر من الأمور الرئيسية التي تلفت أنظار الباحثين والأكاديميين والطلاب .

لدى البحث عن مجلة علمية محكمة معتمدة ،والتي تؤكد لهم على أنها مجلة جديرة بالثقة.

وتعمل بشكل علمي وأكاديمي لذلك يعتبر وجود التصنيف بالنسبة للمجلات ضمان موثوقية وجودة للمجلة وتساهم في تشجيع الأكاديميين على النشر فيها .

كما تقدم المكان الأمثل لمعرفة طلاب وطالبات الدراسات العليا مستواهم في العمل البحثي العلمي.

وبسبب وجود مجموعة من قواعد البيانات الهامة والمنتشرة عالمياً فإن ذلك يسهل معرفة تصنيف المجلة العلمية كما وأن كل مجلة تضع تصنيفها ضمن واجهة موقعها الإلكتروني في الإنترنت أو ضمن صفحاتها المطبوعة.

تصنيف المجلات العلمية في سكوباس و اي اس اي

هناك العديد من قواعد البيانات العلمية المصنفة التي تشتهر بشكل واسع بين الكثير من رواد العلوم والأبحاث العلمية في جميع أنحاء العالم ومن أبرزها سكوباس و اي اس اي.

سكوباس Scopus :

وهي أكبر قواعد البيانات العلمية المصنفة في العالم والتي تضم مجموعة ضخمة جداً من ناشري البحوث والدراسات والأوراق العلمية المحكمة.

حول العالم وهي تصدر من ألمانيا وتسمى بقاعدة البيانات العلمية الأوربية أيضاً.

ومن اهم الشروط التي يجب أن تتوفر في المجلات العلمية لإدراجها ضمن قاعدة البيانات سكوباس :

1- أن تكون المجلة العلمية المحكمة تعمل منذ عامين على إصدار أعدادها على أقل تقدير بحيث تكون تحتوي على معامل تأثير محدد.

2- أن تكون الأبحاث والدراسات والمقالات المنشورة ضمن المجلات العلمية المحكمة تحتوي على عناوين محددة.

وملخصات للأبحاث وكلمات دلالية أو مفتاحية ويذكر اسماء الكتاب والأكاديميين باللغة الإنجليزية.

3- أن تكون أسم المجلات العلمية غير مشابهة لأي اسم أخر مدرج ضمن القاعدة العلمية.

4- أن تكون المجلة دورية وتلتزم بالنشر ضمن المواعيد المحددة.

اي اس اي ISI :

وهي ثاني أكبر القواعد البيانية المشهورة حول العالم والتي تدعى بقواعد البيانات العلمية الأمريكية ISI .

والتي تقوم على تحديد معامل التأثير المعياري للمجلات العلمية المندرجة ضمنها .

وذلك بشكل سنوي وتقوم قاعدة البيانات العلمية الأمريكية بوضع معامل التأثير لكل مجلة على مدى سنتين وذلك بالاعتماد على عدد الاستشهادات التي تكسبها البحوث العلمية ضمنها.

تضع قواعد البيانات العلمية الأمريكية مجموعة من القواعد الصعبة لقبول المجلات العلمية المحكمة ضمنها ومنها ما يلي :

1- كتابة العناوين والأسماء باللغة الإنجليزية وذلك بالإضافة إلى الأسماء المكتوبة باللغة الأساسية للمجلة العلمية.

2- أن تمتلك مجموعة من المحكمين المعتمدين والذين لهم مكانة علمية محددة.

3- أن تكون المجلة تنشر بشكل دوري ومستمر وأن تكون عاملة في النشر العلمي لمدة عامين على الأقل.

4- يحب أن تكون المجلة تنشر المخلصات العلمية للأبحاث والدراسات التي تنشرها.

مميزات المجلات العلمية المحكمة بالنسبة للباحثين

هناك  العديد من المميزات التي تفرق بين المجلات العلمية والتي تميز كل واحدة عن الأخرى بالنسبة للباحثين والأكاديميين .

ومن اهم تلك المميزات ما يلي :

أولاً : موعد إصدار المجلة العلمية المحكمة

وهو الموعد المحدد التي تقوم به المجلة بإصدار كل عدد سواءً كان رقمياً أو مطبوعاً فمنهم من يفضل المجلات المحكمة الشهرية .

ومنهم من يفضل الفصلية على سبيل المثال.

ثانياً : أسماء لجنة التحكيم الاختصاصية التي تعمل في المجلة العلمية:

يلعب أسماء لجان تحكيم المجلات العلمية .

دوراً بارزاً في جذب الأكاديميين والباحثين حيث أن خبرة المحكمين وسمعتهم ومكانتهم العلمية كثيراً .

ما ترفع من جودة وقوة المجلات العلمية المحكمة بين الناس والأكاديميين.

ثالثاً : تصنيف المجلات العلمية المحكمة :

وهو ما تنتمي إليه المجلات العلمية من قواعد بيانات علمية والتي ترفع من شأنها ومن انتشارها حول العالم.

رابعاً : رقم التأثير المعياري للمجلة العلمية :

وهو عامل هام جداً في تحديد قيمة تأثير ما نشرته المجلة العلمية المحكمة ومدى استشهاد الأكاديميين والباحثين بها.

وهو دليل كبير على رفعه مكانتها العلمية.

خامساً : التقديرات العلمية التي تمتلكها المجلة العلمية :

وهي من العوامل المؤثرة التي تؤكد علي أهمية المجلات العلمية ومكانتها العلمية ومدى الاعتراف بها.

ولذلك تتسابق المجلات على حيازة أهم التقديرات العلمية المتنوعة.

أهم المجلات العلمية المحكمة العربية المصنفة

هناك العديد من المجلات العلمية العربية المحكمة التي تندرج ضمن قواعد البيانات العلمية الأوربية سكوباس والأمريكية ISI ومن أبرزها ما يلي:

1- المجلة الإلكترونية الشاملة متعددة المعرفة MECSJ :

وهي دورية علمية محكمة عربية وتنشر باللغة الإنجليزية أيضاً لها من العام 2016 في مجال نشر الأبحاث والدراسات والرسائل العلمية .

في مختلف أنواع العلوم والمعارف المتعددة ،ولها تصنيفات وتقديرات علمية كثيرة.

2- المجلة الإلكترونية الشاملة متعددة التخصصات EIMJ :

وهي دورية علمية محكمة عربية وتصدر باللغة الإنجليزية وذلك منذ العام 2017 وتنشر البحوث والدراسات والرسائل العلمية.

في شتى أنواع العلوم والمعارف المتنوعة وتمتلك عديد التقديرات والتصنيفات العلمية المختلفة.

3- مجلة الدراسات الجامعية للبحوث الشاملة USRIJ :

وتعتبر دورية علمية عربية محكمة وتصدر منشوراتها باللغة الإنجليزية أيضاً وذلك منذ عام 2016.

وفي جميع أنواع العلوم والمعارف المختلفة ولها تقديرات وتصنيفات علمية متنوعة.

في ختام هذا المقال فإن المجلات العلمية المحكمة التي تتصف بالموثوقية يجب أن تكون مصنفة ضمن عدة قواعد بيانات علمية .

ومنها سكوباس أو اي اس اي أو كلاهما لضمان جودتها وانتشارها العالمي بالنسبة للباحثين والأكاديميين.

نتمنى أن نكون قد وفقنا في هذا المقال الذي قدمناه لكم في شرح واستعراض تصنيف المجلات العلمية المحكمة بشكل كامل ومفصل.

Share this post

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


Call Now Buttonتواصل معنا الآن