إعداد رسالة الماجستير بالترتيب الأكاديمي - أكاديمية الوفاق

إعداد رسالة الماجستير بالترتيب الأكاديمي

إعداد رسالة الماجستير بالترتيب الأكاديمي

إعداد رسالة الماجستير بالترتيب الأكاديمي

من أهم ما يجب أن يطلع عليه الباحث العلمي هو إعداد رسالة الماجستير بالترتيب الأكاديمي ، و من أهم المهارات التي يجب أن يتعلمها و يتقنها ، قبل القيام بأي خطوة حقيقية في كتابة رسالة الماجستير ، فدائما ما يكون الإطلاع الجيد على الرسائل العلمية و الأبحاث السابقة ، هم خير رفيق في إعداد رسالة الماجستير ، و اهم الأسلحة التي يجب أن يتسلح بها الباحث العلمي أثناء مسيرته البحثية ، و بالتأكيد التجارب المتكررة و كتابة الرسائل  العلمية بإستمرار سيكون لها الأثر الواضح في إعداد رسالة الماجستير ، و من هذا المنطلق كان يجب أن يكون الباحث العلمي على إطلاع جيد بكل المستجدات ، و على تواصل مستمر مع مشرفيه و من سبقه بالبحث ، و على دراية بكل قواعد إعداد رسالة الماجستير بالتريب الأكاديمي ، حتى يمكنه إعداد رسالة ماجستير متميزة و متكاملة و على قجر عالي من الدقة الأكاديمية .

إعداد رسالة الماجستير بالترتيب الأكاديمي

ماذا تعني إعداد رسالة الماجستير :

المقصود بإعداد رسالة الماجستير ، هي إعداد البحث المطلوب لحل مشكلة مطروحة من قبل طالب الدراسات العليا ، و الذي من المفترض أن يكون قد إجتاز شهادة البكالوريوس أو الليسانس ، ثم أكمل حوالي سنتين تكميليتين في الدراسات العليا ، حيث تكون تلك السنتين هما تمهيدي الماجستير ، فيهما يتم إعداد الباحث لكي يكون مهيأ تمام التهيئة لإعداد رسالة الماجستير ، حيث يمكن إعتبار الحصول على درجة الماجستير خطوة هامة في تاريخ الباحث العلمي ، و التي يسجل من خلالها بشكل واضح بصمته الخاصة في مجال البحث العلمي ، و أهمية ما يقوم به من أبحاث و كتابة رسائل و قراءات موسعة ، و ما توصل له من خلال بحثه من نتائج نهائية و حلول جذرية ، و ربط كلي لكل ما إستخدمه الباحث من مناهج علمية و أدوات ، و كيف توصل لنتائج مؤكدة من خلالها ، إذن إعداد رسالة الماجستير هي بمثابة البانوراما العلمية البحثية للباحث العلمي ، فهي بالتأكيد ما يستحقه الباحث العلمي بعد كل عناء البحث و الدراسة المستمرين .

خطوات يجب وضعها بالإعتبار قبل الشروع في إعداد رسالة الماجستير بالترتيب الأكاديمي :

يجب أن يسعى الباحث العلمي للإطلاع على معظم الرسائل العلمية السابقة ، و أن يكون لديه خطة وقتية لفرز و تجميع كل الخطوات التي سبقت و أستخدمت في إعداد رسائل الماجستير السابقة .

يجب أن تكون كل خطوة يقوم بها الباحث ، بالترتيب المنطقي الذي تم الإتفاق عليه مع مشرفيه ، من خلال لقاءات السيمنار التي مر بها الباحث قبل الشروع في إعداد رسالة الماجستير الخاصة به .

يجب أن يكون لدى الباحث بعض التجارب في الكتابة العلمية ، و أن يكون لديه فكرة عن كيفية النشر العلمي قبل البدئ في إعداد رسالة الماجستير الخاصة به .

يجب بالطبع أن يعثر الباحث على مشكلة بحث قابلة للإعداد الأكاديمي ، و أن يكون لديه الرؤية الثاقبة في كيفية حل تلك المشكلة ، و ماهي الخطوات التي سوف يسير عليها  ، من أجل بحث تلك المشكلة عن طريق إعداد رسالة ماجستير بها . أجل بحث تلك المشكلة عن طريق إعداد رسالة ماجستير بها .

اعداد رسالة الماجستير

طريق إعداد رسالة ماجستير بها .

و أخيرا يجب أن يكون لدى الباحث الدافع العلمي للبحث ، و الإهتمام و الرغبة الحقيقية في القيام ببحثه العلمي ، و أن يكون لديه من الجيد و الجديد ما سيضيفه للعلم و البحث  العلمي ، من خلال إعداد رسالة الماجستير الخاصة به . ، من خلال إعداد رسالة الماجستير الخاصة ب

كيفية إعداد رسالة الماجستير بالترتيب الأكاديمي :

1 – تحديد المشكلة البحثية و موضوع  رسالة الماجستير :

أهم خطوات إعداد رسالة الماجستير بالترتيب الأكاديمي ، هي وجود مشكلة بحثية معينة ، يرتكز عليها موضوع البحث ، و أن تكون تلك المشكلة متفق عليها من قبل مع خبراء البحث العلمي ، الذين يتتبعهم الباحث أثناء إعداد رسالة الماجستير الخاصة به ، و أيضا أن تكون تلك المشكلة لم يتم طرحها للنقاش  العلمي من قبل ، و أن يكون لدى الباحث وجهة نظر علمية جديدة سيتناول من خلالها البحث خاصته، و تلك بالتأكيد أهم خطوة في الترتيب الأكاديمي لإعداد رسالة ماجستير .

2 – تحضير خطة البحث العلمي :

يجب على الباحث العلمي قبل إعداد رسالة الماجستير ، أن يكون لديه خطة بحث محكمة لبحثه ، على أن تكون تلك الخطة متفق عليها و مناسبة لمشكلة البحث ، و أن يراعي بها إستخدام كل المناهج البحثية و الأدوات المناسبة للبحث العلمي ، و كذلك الإتفاق مع مشرفي البحث على كل المعلومات المتضمنة بالبحث و الخطوات العلمية و الشروط التي يجب توافرها .

3 – كتابة مقدمة البحث العلمي :

من أهم ما يجب أن يقوم الباحث العلمي ، أثناء الترتيب الأكاديمي في إعداد رسالة الماجستير ، هي كتابة مقدمة جيدة لهذا البحث العلمي ، على أن تكون تلك المقدمة شاملة و كافية و وافية ، و مكتوبة بلغة صحيحة خالية من الأخطاء الإملائية أو العلمية ، و أن يتم عرض كل ما تتضمنه رسالة الماجستير المقدمة ، و عرض المشكلة بشكل مختصر و شامل ، و أن تكون أيضا متضمنة لكل تتابع خطوات البحث ، بحيث يستطيع كل من يسمعها أن يعرف كل ما سيتم عرضه في رسالة الماجستير المقدمة ، كنوع من لفت النظر العلمي و التمكن الكتابي البحثي ، فهي أيضا من أهم خطوات إعداد رسالة ماجستير جيدة الترتيب الأكاديمي .

4 – كتابة أسئلة و أهداف رسالة الماجستير :

من خلال تلك الخطوة في إعداد رسالة الماجستير ، يتم كتابة أسئلة البحث المقدم و الأهداف منها ، و التي يطلق عليها أسئلة إستبانة ، و يتم عرض الأهداف من البحث العلمي ، بشكل مرتب و واضح ، و كيفية الإستفادة منه في حل المشكلة موضوع البحث ، و يتم عرض كل ما قام به الباحث من خطوات و إجراءات علمية .

5 – عرض الأدوات و المناهج العلمية المستخدمة في إعداد رسالة الماجستير :

و فيها يقوم الباحث بالتحدث عن كل الأدوات و المناهج المستخدمة في إعداد رسالة الماجستير ، و كيفية إستخدام تلك المناهج و الأدوات في الإجابة على أسئلة الإستبانة ، و كيف أنه كان موفقا في إختيار المناهج البحثية المناسبة لموضوع رسالة الماجستير الخاصة به ، فهي أحد أهم الخطوات اللازمة في إعداد رسالة ماجستير وفقا للترتيب الأكاديمي .

6 – كتابة المصادر و المراجع العلمية التي تم من خلالها إعداد رسالة الماجستير :

من أهم خطوات إعداد رسالة ماجستير ، و آخر الخطوات اللازمة لإنهاء رسالة الماجستير بالشكل الصحيح ، حيث يقوم الباحث بكتابة كل المصادر و المراجع التي قام بالإستعانة بها ، سواء كانت تلك المراجع كتب علمية أو مراجع أو مجلات علمية محكمة ، أو أيا كانت المصادر التي قام الباحث بإستخدامها أثناء رحلته البحثية ، و هي من أهم الخطوات التي يجب أن تتم في خطة إعداد رسالة ماجستير تبعا للترتيب الأكاديمي .

ولمعرفة المزيد حول اعداد رسالة الماجستير يمكنك مشاهدة هذا الفيديو

Share this post

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


تواصل معنا الآن