أنواع المنهج الوصفي واستخداماته في البحث العلمي

أنواع المنهج الوصفي واستخداماته في البحث العلمي

أنواع المنهج الوصفي واستخداماته في البحث العلمي

المحتويات :


من أهم مناهج البحث العلمي هو المنهج الوصفي ، وأنواع المنهج الوصفي و إستخداماته في البحث العلمي لها الأهمية البالغة فتتعدد أنواع مناهج البحث العلمي بتعدد مجالاته و أنواعه ، و أيضا بتنوع المواضيع التي تطرح للبحث من خلال المناهج المختلفة ، و ، فالكثير من الظواهر و المشاكل يجد الباحث أن المنهج الوصفي مناسب لبحثها أكثر من أي منهج آخر ، و من خلاله يمكن أن يحصل الباحث على النتائج المرجوة من البحث العلمي ، لذا فمن الرائع إلقاء الضوء على المنهج الوصفي و أنواعه ، و كذلك معرفة إستخداماته في البحث العلمي ..

ما هو تعريف المنهج الوصفي :

يمكن تعريف المنهج الوصفي من خلال بعض النقاط الهامة :

  • المنهج الوصفي هو المنهج الذي يعتمد على الوصف للظواهر المختلفة ، و ذلك من خلال الدراسة التحليلية لتلك الظواهر ، و من خلال ذلك التحليل يحصل الباحث عن الوصف الدقيق لتلك الظواهر ، و تقسيم صفاتها لبيانات محددة و مرقمة ، من أجل الحصول على نتائج بحثية دقيقة من خلال المنهج الوصفي .
  • يقوم المنهج الوصفي بتحليل البيانات المأخوذة من الظواهر في هيئة رسوم بيانية ، أو في هيئة جداول و أرقام ، و ذلك من أجل إعطاء نتائج دقيقة و معتمدة عن البحث في الظاهرة المرغوبة .
  • عن طريق نتائج المنهج الوصفي أيضا ، يمكن تحديد مدى إرتباط الظاهرة المعينة بالظواهر الأخرى ، و مدى الإختلافات التي بينها و بين الظواهر المشابهة ، فهو منهج كبير و مترامي الأبعاد ، و يمكن إستخدامه بعدة طرق ، و قد يشمل بداخله الكثير من المناهج الأخرى .
  • يعتبر المنهج الوصفي جزء لا يتجزأ من معظم مناهج البحث العلمي ، فهو يمكن أن يكون جزء من المنهج التجريبي أو خطوة هامة منه ، من خلال جمع البيانات عن الظاهرة أو المشكلة قبل القيام بالتجربة عليها ، كما أنه يمكن أن يكون جزء من المنهج التاريخي أيضا ، فهو لا غنى عنه في عملية البحث العلمي بشكل عام ، وهو المنهج الأول المعتمد من قبل الكثير من العلماء و الباحثين ، و جزء من تاريخ البحث العلمي .

ما هي أنواع المنهج الوصفي :

هناك أنواع للمنهج الوصفي ، حيث يمكن أن ينقسم تبعا لنوع الدراسة التي سيتم إستخدام المنهج الوصفي بها ، و ينقسم المنهج الوصفي إلى :

1 – المنهج الوصفي المسحي أو الدراسات المسحية :

يهتم المنهج الوصفي المسحي ، أو الدراسات المسحية ، بدراسة الظواهر الراهنة أو التي مازالت تحدث ، حيث يقوم فيه الباحث ببحث الظاهرة في المكان أو البيئة التي تتواجد بها ، ثم يقوم بجمع  و مسح كل المعلومات حول تلك المشكلة أو الظاهرة ، و من ثم يقوم الباحث بناء على تحليل تلك البيانات بالطرق التحليلية الدقيقة ، أن يحصل على الطرق الممكنة لحل المشاكل القائمة ، أو لتطوير تلك الظاهرة للأفضل ، أو لإضافة أى من الإضافات التي ستفيد في البحث العلمي لتلك الظاهرة ، فكل ما يتعلق بالمنهج المسحي الوصفي هو الدراسة للواقع و تطوير النتائج ، و ينقسم المنهج المسحي لعدة أقسام :

  • منهج مسحي تعليمي : حيث يتم فيه دراسة تحليلية للعملية التعليمية ، و كيفية حل المشاكل الراهنة بها ، من خلال تحليل تلك المشاكل و رصد جميع جوانبها ، و من ثم العمل على تطوير الحلول المناسبة لها من خلال المنهج الوصفي المسحي .
  • منهج مسحي متعلق بالأشخاص أو تطوير المعلمين : و فيه يتم دراسة الحالات الخاصة بأدوار المعلمين ، و دراسة كل الجوانب المتعلقة بمشاكلهم داخل المنظومة التعليمية ، مثل تحليل وظائفهم و متطلباتهم ، و ما هي مشاكلهم داخل المنظومة التعليمية ، و من ثم وضع حلول ممكنة لهؤلاء المعلمين .
  • المنهج المسحي الخاص بتحليل المحتوى : و يقوم فيه الباحث بجمع أي معلومات تخص محتوى معين ، و ذلك من أجل تحليل هذا المحتوى و معرفة كل مصادره ، ثم الوصول لكل الحقائق و النظريات و التطويرات لهذا المحتوى من خلال المنهج الوصفي المسحي للمحتوى .
  • المنهج المسحي المتعلق بالإستطلاعات : أيضا من أهم أنواع المنهج المسحي ، هو إستخدامه في الإستطلاعات و قضايا الرأى العام ، من أجل الوصول إلى النتائج و تعميمها حول قضية جماهيرية معينة .

2 – منهج دراسة الروابط و العلاقات :

من أنواع المنهج الوصفي هو منهج دراسة الروابط و العلاقات بين الظواهر المختلفة ،حيث يمكن من خلاله معرفة أوجه التشابه و الإختلاق بين تلك الظواهر ، و معرفة المعلومات الدقيقة عنها ، و من أنواع منهج الروابط و العلاقات :

:مقالات قد تهمك

انواع المنهج الاستقرائي في البحث العلميمناهج البحث العلمي التعريف والاهمية
تعريف المنهج التأريخي وانواعه10 خطوات لكتابة البحث العلمي بالترتيب الاكاديمي

  • منهج دراسة المقارنات : يقوم هذا المنهج على مبدأ المقارنة بين الظواهر ، و مثل المقارنة بين المجموعات ، لمعرفة أوجه التشابه و الإختلاف ، و كذلك لمعرفة الأسباب التي تفسر حدوث بعض الظواهر .
  • منهج دراسة الحالة : و فيها يتم دراسة الحالات الفردية عن طريق المنهج الوصفي المسحي ، و دراسة كل البيانات و الأحداث الهامة في حياة الحالة المطلوبة ، و يمكن أن تكون أيضا لمجموعة من الأشخاص ، داخل إطار زمني و مكاني معين ، و ذلك للكشف عن الظواهر و السلوكيات المتعلقة بالشخص ، و معرفة الأسباب التي تكمن وراءها .
  • منهج دراسة الإرتباط  : وهو المنهج الذي يتم فيه دراسة مدى الإرتباط بين المتغيرات المختلفة ، لتحديد العلاقات بينهم ، و تحديد القوانين التي تحكم المسار لتلك العلاقات بين المتغيرات .

3 – الدراسات الوصفية التطويرية :

من أنواع الدراسات المسحية المرتبطة بدراسة التطورات المختلفة للظواهر ، و دراسة التغيرات المتعلقة بتأثير الزمن على تطور تلك الظواهر ، و من أنواع الدراسات التطورية في المنهج المسحي الوصفي :

  • منهج دراسة النمو : و فيها يتم دراسة التطور الحادث في مرحلة عمرية معينة ، و مدى تأثير النمو على التطور لتلك الحالات .
  • منهج دراسة الإتجاه : و فيه يتم دراسة الظواهر أو المشاكل على فترات زمنية متباعدة ، من أجل معرفة التطور الذي سيطرأ على تلك الظاهرة في مختلف المراحل الزمانية .

إستخدامات المنهج الوصفي :

  • الإستخدام في وصف الظواهر بشكل دقيق ، حيث يكون جزء هام من كل المناهج المستخدمة في البحث العلمي .
  • الإستخدام في صنع الفرضيات العلمية ، فهو المنهج الذي تقوم على أساسه كل الأبحاث التي تتخذ مبدأ الفرضيات .
  • أيضا يستخدم المنهج الوصفي في المقارنات الهامة بين الظواهر المختلفة ، و معرفة الخصائص و الصفات و أوجه التشابه و الإختلاف .
  • كذلك يستخدم المنهج الوصفي في دراسة الحالة ، و هي أحد أهم الإستخدامات المفيدة في العديد من مجالات البحث ، و خاصة العلوم النفسية و التربوية .
  • المنهج الوصفي لدراسة القوانين و الدراسات الأدبية و النفسية ،  و العديد من المجالات التي يمكن إستخدام المنهج الوصفي بها .

لمعرفة خطوات المنهج الوصفي إضغط هنأ او قم بمشاهدة هذا الفيديو

Share this post

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


تواصل معنا الآن