المنهج التحليلي في البحث العلمي،التعريف والأهمية - أكاديمية الوفاق

المنهج التحليلي في البحث العلمي،التعريف والأهمية

المنهج التحليلي في البحث العلمي،التعريف والأهمية

المنهج التحليلي في البحث العلمي،التعريف والأهمية

مقدمة عن  المنهج التحليلي ، يعتبر المنهج التحليلي  واحد من اهم المناهج التي تتصف بالخصوصية في مجال البحث العلمي، وهذا المنهج يستخدم  من قبل الباحثين في اي فرع من فروع العلوم وذلك  بهدف  تفصيل  وتوضيح الظاهرة محل الدراسة والبحث.

تعريف المنهج التحليلي في البحث العلمي

اولاً التعريف اللغوي لكلمة منهج وتعني  المسلك

ثانياً التعريف الاصطلاحي :  يمكن تعريف كلمة منهج  على أنها  طريقة التفكير  التي يتبعها الباحثون في مجال البحث العلمي  بغرض إزاحة الغموض واجلاءه عن الظواهر أو المشكلات محل البحث أو الدراسة، ويتم ذلك من خلال استخدام نظريات علمية ثابتة وذلك بهدف حل  المشكلة البحثية  والوصول إلى نتائج دقيقة وصحيحة وواقعية وذات أهمية في ترسيخ المعلومة في ذهن القارئ

ملحوظة….في  الغالب لا يقوم الباحث باستخدام منهج بحثي واحد في أثناء إجراء  بحثه ويحاول الباحثون في مجال البحث العلمي  الاستفادة من المناهج  العلمية أكبر استفادة ممكنة وتفادي عيوب وسلبيات تلك المناهج وبالتالي يضطر الباحث  إلى تنوع استخدام المناهج البحثية خلال موضوع بحثي واحد، ومن أشهر هذه المناهج المتبعة المنهج التحليلي

تعريف كلمة أو مصطلح  التحليل العلمي

التحليل  في اللغة يعني التباين، ويمكن تعريفه  ايضاً بأنه  التعرف على طبيعة كل جزيئات الموضوع أو الظاهرة أو المشكلة.

اما تعريف كلمة تحليل من ناحية الاصطلاح  فإنه يختلف نظراً لاختلاف الكلمة  التي تأتي  بعد كلمة تحليل ،لأن كلمة تحليل ترتبط   ارتباطا وثيقاً ومباشراً فيما يأتي بعدها من مفردات وكلمات فنجد على هذا الأساس أنواع مختلفة من التحليل

مثال…..التحليل  الاقتصادي ويعني دراسة العناصر التي يتكون منها علم الاقتصاد وهذه الجزئيات هي العلاقة بين العرض والطلب وحاجة السوق وقيمة الإنتاج وقيمة  الاستهلاك.

ومما سبق يمكن تعريف المنهج التحليلي: على أنه  منهج يقوم على تصنيف وتقسيم وتجزئة  الظواهر محل الدراسة أو المشكلات التي يقوم الباحث بمحاولة حلها أو تفسيرها إلى أجزائها وعناصرها  بشكلها الاول التي كونت  الظاهرة  أو المشكلة  ويكون ذلك بهدف تيسير وتسهيل  عملية الدراسة  ومعرفة وإدراك المسببات التي أدت وساهمت في ظهور تلك المشكلة أو الظاهرة محل البحث  مع الاعتماد  على أنواع مختلفة من الأساليب العلمية  المختلفة.

هل هناك فرق بين المنهج التحليلي والمنهج الوصفي؟

في الحقيقة أن  علاقة المنهج التحليلي  بالمنهج الوصفي علاقة تكميلية فإذا  كان المنهج الوصفي يقوم بدراسة الظاهرة بجمع البيانات والمعلومات المتعلقة بتلك المتغيرات  أو المشكلات أو الظواهر محل البحث، فإن المنهج التحليلي يقوم بإكمال البحث  عن طريق أعمال  التصنيف والتجزئة والتقويم وبالتالي الوصول إلى نتائج دقيقة  قابلة لتطبيق على أرض الواقع،  وهكذا تكون  علاقة  المنهج التحليلي  ببقية مناهج البحث العلمي.

العمليات الأساسية التي تتم من خلال المنهج التحليلي

المنهج التحليلي كغيره من المناهج يتم  من خلال عمليات محددة، فالعمليات التي  يتم  من خلالها المنهج التحليلي هي

التفسير أو الشرح الوافي  الذي يعتمد على تفكيك  الظاهرة والقيام بعرضها وشرحها شرح وافي قائم  على  تأويل الفرضيات العلمية ودراسة الأجزاء الأساسية  للمادة العلمية ومعرفة  أسبابها وعللها  وكل ذلك يساعد الباحث على توسيع عينة البحث العلمي واعطاءه  رؤية شاملة وواضحة لدراسة موضوع البحث

بيان  نقاط الضعف والقوة أو ما يعرف بالتقويم وهنا يكون دور الباحث دور الناقد وخاصة الدراسات العلمية السابقة المرتبطة  بنفس مجال البحث الذي يقوم الباحث بإعداده وتنفيذه  ودراسته ويكون ذلك عن طريق تقويم الدراسات السابقة  ولكن يكون الباحث في هذا الوقت معتمداً على حجج علمية واضحة قائمة على  التجارب العلمية وجمع معلومات وبيانات وافية مما يمكن الباحث  من اكتشاف نقاط القوة والضعف في الدراسات السابقة  والعمل عل تصحيح ما هو خاطئ و إكمال ما هو ناقص. التوصل  إلى النتائج  فيما يعرف بالاستنتاج ويكون دور الباحث هو الاعتماد على المعلومات والبيانات التي جمعها حول الظاهرة أو التجارب التي قام بتنفيذها وتقويم الدراسات السابقة، استخدام كل تلك المعطيات وربطها  بمطلوب البحث أو مشكلة البحث ومن ثم الوصول إلى النتائج  وتحقيق الأهداف.

أنواع العلوم الذي يستخدم فيها المنهج التحليلي

مما سبق يتضح لنا ان المنهج التحليلي يعتمد على تصنيف وتقسيم كل أجزاء المادة العلمية المكونة للظاهرة محل البحث ومن ثم تقديم الإثبات والبرهان والدليل الذي يكون دوره العمل على إعطاء الفكرة  أو الرأي الذي توصل إليه الباحث  إلى القراء المهتمين بمجال البحث، وذلك يكون عادةً في مجال  العلوم الشرعية والحديث والفقه المقارن وبقية الفروع الشرعية وكذلك يرتبط المنهج التحليلي بالبحث في العلوم الإنسانية المختلفة

أنواع الأدوات البحثية المستخدمة في المنهج  التحليلي

من المعروف أن الأدوات البحثية المستخدمة في  مجال البحث العلمي  تختلف تبعاً لموضوع البحث  والمادة العلمية المستخدمة في متن البحث سوءاً كانت تاريخية معتمدة في دراستها  على جمع البيانات والمعلومات المتعلقة بها عن طريق الكتب والمراجع ، أو ظاهرة  معينة  تعتمد في دراستها على جمع كافة البيانات والمعلومات المتعلقة بتلك الظاهرة،  ومن الأدوات البحثية الشائع استخدامها في المنهج التحليلي  الملاحظة والاختبارات والمقابلة والاستبيان

أقسام المنهج التحليلي

كما سبق واشرنا أن  الباحثين أو الباحثات في مجال البحث العلمي لا يعتمدون غالباً على منهج بحثي واحد  أثناء البحث أو الدراسة، لذلك يتنوع المنهج التحليلي  إلى

  1. المنهج الاستكشافي التحليلي ويقوم الباحث من خلال هذا المنهج  الى الوصول  إلى جديد في اي مجال، أي  أنه  يستخدم المنهج الاستكشافي التحليلي  في الإبداع والاختراع وهذا  قائم  على التجربة وتصحيح الخطأ  إلى أن يصل الباحث إلى النتيجة الصحيحة  والدقيقة
  2. المنهج التحليلي الوصفي

ويكون دور الباحث هنا جمع كافة البيانات والمعلومات عن موضوع الدراسة أو المشكلة التي يسعى الباحث إلى حلها  ومن ثم تحليل تلك المعلومات والبيانات وربطها بفرضيات البحث وبالتالي تحقيق الأهداف والوصول إلى النتائج المطلوبة

  •  المنهج التحليلي الفلسفي

يعتبر  هذا المنهج هو المنهج  المعتمد في تفسير وتحليل الظواهر النفسية أو المعنوية أو المفاهيم القيمية  كالأخلاق  والعدل والوجود والعدم والخير والشر والإيمان والإلحاد وهذا يساعد الباحث العلمي في الوصول  إلى التفسير المناسب في هذا النوع من الدراسات العلمية

  •  المنهج التحليلي المقارن
  • يتضح من اسم المنهج المقارن التحليلي انه يستخدم في المقارنة بين مجتمعات مختلفة ومتغايرة في كل الجوانب  أو المقارنة بين فترة زمنية أو فترة أخرى  ، وفي الغالب يستخدم  في المقارنة بين ظواهر معينة في دوله ومثلها في دولة أخرى.

Share this post

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


تواصل معنا الآن